الاتحاد

الرياضي

11 زورقاً تخوض تحدي «اكس كات» في أبوظبي اليوم

«فزاع 3» يبدأ الدفاع عن اللقب من مياه أبوظبي (من المصدر)

«فزاع 3» يبدأ الدفاع عن اللقب من مياه أبوظبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، تنطلق في الثالثة والنصف بعد ظهر اليوم منافسات سباق الجولة الأولى من بطولة العالم لزوارق “اكس كات”، والتي يشارك فيها 11 زورقاً عالمياً من مختلف أنحاء العالم، في سعي حثيث للفوز بلقب الجولة الأولى لهذه البطولة القوية، والتي ينظمها النادي في واحدة من أهم محطات البطولة هذا الموسم، وفي إطار الموسم المحلي للنادي.
وتأتي هذه الجولة لتفسح المجال للمتسابقين والمشاركين في محاولة اقتناص أكبر عدد ممكن من النقاط للمنافسة على اللقب العام للموسم، وإكمال المشوار في بقية جولات الموسم، خاصة وأنها الجولة الافتتاحية والأولى للبطولة.
وتعتبر زوارق اكس كات من الفئات القوية ذات المحركات السريعة، والتي تندرج تحت فئة الزوارق الأسرع بعد فئتي الفورمولا - 1 والفئة الأولى، وتصل سرعة الزورق القصوى إلى ما يقارب 180 كم في الساعة، ويشارك في سباق أبوظبي مجموعة من نجوم هذه الرياضة وأفضل المتسابقين على صعيد هذه الفئة.
وستبدأ أحداث السباق اليوم مع منافسات سباق كسر الكيلو والتي ستنطلق في تمام العاشرة صباحاً، وتستمر حتى الحادية عشرة والنصف، وعلى ضوء نتائجها سيتم توزيع وترتيب مراكز الانطلاقة في السباق الرئيسي، وسيسعى جميع المشاركين إلى محاولة الوصول إلى أعلى سرعات وتحقيق السرعة القصوى لضمان الحصول على مركز متقدم في انطلاقة السباق الرئيسي.
تجهيزات كاملة
من جهته أكد سالم الرميثي مساعد مدير عام نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية اكتمال كافة الإعدادات والتجهيزات من أجل إقامة السباق في أجواء مناسبة، وقال: تم تسخير كافة طاقة وكوادر النادي في الأيام الماضية من أجل أن استيفاء السباق كافة عناصره التنظيمية واللوجستية، وقد حرص النادي أن يكون هناك اهتمام مضاعف بعناصر الأمن والسلامة حيث تم تطبيق العديد من القوانين التي اعتمدت مؤخراً، بالإضافة إلى قيام النادي بتوفير طائرة مروحية من أجل أغراض الإسعاف والتدخل السريع، وستكون على أهبة الاستعداد طيلة السباق من أجل التدخل في حال الحاجة لذلك.
وتوقع الرميثي منافسة كبيرة في السباق اليوم خاصة مع سعي الجميع للفوز بنقاط الجولة الافتتاحية، والتطلع لبداية قوية للموسم والمنافسة على اللقب العام.
فنيات المسار
من جانبها، وضعت اللجنة المنظمة بإشراف ناصر الظاهري مسار السباق قبل يومين من المنافسة حيث تم مراعاة توزيع البوابات الهوائية على امتداد كورنيش أبوظبي وبشكل طولي، في محاكاة تامة لمسار الموسم الماضي.
وأكد الظاهري أن تكرار وضع نفس المسار جاء بعد الارتياح الكبير والعميق من غالبية المتسابقين للمسار السابق، وقال الظاهري: قوام نجاح أي حدث أو مسابقة هو المشاركين بالدرجة الأولى، ونحن نضع في الحسبان جميع ملاحظات ومقترحات المتسابقين بالإضافة إلى توفير البيئة المناسبة والمناخ اللازم لتحقيق أفضل منافسة.
وحول مسار السباق قال الظاهري: ستبدأ انطلاقة الزوارق في دورتها الأولى من خارج جزيرة اللولو لتدخل إلى منطقة الكورنيش من الجهة اليسرى، وتبدأ دورانها والتفافها حول المسار، وسيبلغ طول الدورة الأولى 8،16 ميل بحري، وبعد ذلك سيبلغ طول كل دورة عادية في المسار 4،77 ميل بحري، وسيكون مجموع 11 دورة عمر السباق هو 55،86 ميلاً بحرياً، ومن المتوقع أن يستمر السباق لأقل من ساعة يسدل الستار بعدها على أحداث هذه الجولة وتفاصيلها؟.
وشدد الظاهري على أن التعاون قائم ما بين النادي وبين جهاز حماية المنشآت من أجل إغلاق منطقة الميناء والكورنيش لضمان عدم حدوث أي تداخل، وضمان سلامة الزوارق المشاركة من أجل أن يقام السباق في أفضل صورة.
الجدير بالذكر أن تطوير البطولة لم يقف عند الجوانب الفنية فقط، وإنما اهتمت اللجنة المنظمة بأن يكون هناك تفوق من الناحية التقنية، وفي تميز سيقوم الموقع الرسمي للبطولة بنقل أحداث وتفاصيل جميع المنافسات التي ستشهدها البطولة ابتداء من التجارب الحرة، ومروراً بسباق كسر الكيلو، وانتهاء بالسباق الرئيسي، في خدمة ستعطي الفرصة والمجال أمام الجمهور في جميع أنحاء العالم لمعرفة ما يحدث بلمسة زر واحدة على الشبكة العنكبوتية.
مكانة متميزة
من جانبه، وجه سيف بن مرخان الكتبي، رئيس مجلس إدارة جمعية المحترفين الدولية للزوارق السريعة «دبليو بي بي إيه»، اسمى آيات الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، على الدعم الكبير للجمعية، وعلى استضافة النادي لأولى جولات بطولة (اكس كات).
وقال: استضافة أبوظبي للحدث يؤكد المكانة المتميزة لدولتنا على خريطة الأحداث الرياضية البحرية باعتبارها الوجهة الأولى عالمياً لجميع الأحداث والبطولات البحرية، ويكفي استضافتها قبل أيام الجولات الختامية في بطولات مماثلة في الفئة الأولى وبطولة العالم لسباقات الزوارق السريعة الفورمولا - 1، وأيضاً تنظيم بطولة الأمم وسباقات الدراجات المائية
وأضاف: يسعدنا أن نطلق أولى جولات (اكس كات 2013) في حلتها الجديدة من أبوظبي متطلعين إلى موسم ناجح ورائع يتضمن العديد من المحطات والأحداث، والتي ستبدأ من هنا منطلقين إلى آفاق جديدة من أجل تطوير الحدث الكبير، والذي يكتسب شعبية كبيرة وسط الجمهور وعشاق رياضة الإثارة البحرية وأيضاً المتسابقين اللذين يقبلون على المشاركة بسبب تناسب التكلفة المالية مع إمكانات الجميع.
معايير الأمن
وتابع: جمعية المحترفين الدولية للزوارق السريعة –دبليو بي بي إيه- تركز كثيراً على تحقيق معايير الأمن والسلامة بما يتوافق مع أهداف الاتحاد الدولي للزوارق السريعة «يو أي أم» وذلك من أجل إنجاح الحدث والبطولة العالمية. وأشاد الكتبي بالتعاون الملموس الذي وجدته الجمعية من قبل الأندية البحرية في الدولة، والتي تدعم الحدث بكل قوة، مؤكداً أن هذه المساندة من شأنها أن تشكل قوة الدفع لاستكمال المشوار والوصول بالبطولة العالمية إلى أعلى الطموحات، كما أشاد الكتبي الثقة العالمية من قبل الاتحاد الدولي للزوارق السريعة –يو أي أم- المظلة الراعية للنشاط، والذي جدد مؤخراً عقد الشراكة مع الجمعية لتكون المنظم الحصري للحدث خلال الأعوام الثلاثة المقبلة،
ورحب الكتبي بالفرق العالمية المشاركة في البطولة متمنياً للمشاركين، ومن بينهم نجوم الرياضة في الدولة تقديم أفضل الأداء خلال جولات البطولة وتحقيق النجاح المطلوب
الحدث يجتذب نجوم «الأولى»
أثبت البطولة أنها تمثل المستقبل لرياضة الزوارق السريعة نظراً للتكلفة الاقتصادية التي تناسب معظم الفرق والأبطال، حيث تجتذب في نسختها الحالية نجوم سباقات الزوارق السريعة بمختلف أنواعها، خاصة أبطال سباقات الفئة الأولى.
وإضافة إلى البطلين العالميين عارف سيف الزفين ومحمد المري يشارك في الحدث العديد من الأبطال، منهم الشقيقان ماثيو ولوكا نيكوليني، حيث يشارك الأول مع الفريق القطري في قيادة زورق روح قطر 95، والثاني في قيادة زورق اكياي 23.
أبطال من 9 دول
تشارك بسباق اليوم فرق وأبطال، يمثلون 9 دول من أوروبا وأميركا وآسيا، هي الإمارات والكويت وقطر (آسيا)، والولايات المتحدة الأميركية (أميركا الشمالية)، وإيطاليا وسويسرا وبريطانيا والسويد والنمسا (أوروبا)، والفرق والزوارق هي: فزاع 3 (الإمارات) عارف سيف الزفين (الإمارات) ومحمد المري (الإمارات)، سكاي دايف دبي 7 (الإمارات) طالب السيد شرف (الإمارات)، وأحمد السويدي (الإمارات)، اكستريم مارين 11 (الإمارات) راشد خليفة المري (الإمارات) سالم فاضل الهاملي (الإمارات) فيكتوري 33 (الإمارات) سالم علي العديدي (الإمارات) نيكوليني أوف شور 6 (إيطاليا) ماثيو نيكوليني (إيطاليا) ولوكا نيكوليني (إيطاليا) ويسترلوند 8 (السويد) جواكيم كوملين (السويد) ودانيال سفينسون (السويد) رهيب 17 (الكويت) عبداللطيف العماني (الكويت) وجاسم حمد الدخيل (الكويت)، انفيستمنتي مارينا 20 (إيطاليا)سيرافينو بارليزي (إيطاليا) وجيوفاني كاربيتلا (إيطاليا) ومارك والكر (بريطانيا) معوض 50 (سويسرا) غاري بالوغ (أميركا) عمر دانيال (سويسرا) بولي فورم 74 (النمسا) جيدو كابلليني (ايطاليا) ودانيال سيجن مارك (السويد) قطر 94 (قطر) محمد النصر (قطر) حمد جاسم (قطر).


«الفيكتوري تيم» تشارك بـ 3 زوارق

أبوظبي (الاتحاد) - تدخل مؤسسة الفيكتوري تيم البطولة بأهداف وأحلام كبيرة، خاصة في ظل الاهتمام الكبير بالمشاركة في هذه البطولة التي تستقطب النخبة من الأبطال العالميين، الأمر الذي يجعلها مسرحاً للتحدي وإثبات الجدارة بين الفرق المشاركة، خاصة أن المؤسسة تتبوأ مكانة عالمية متميزة في رياضة الزوارق السريعة. ويدافع زورق فزاع 3 بقيادة الثنائي عارف سيف الزفين ومحمد المري عن اللقب الأول الذي أحرزه الفريق العام الماضي في النسخة العالمية الأولى من البطولة المتميزة، حيث استعد الثنائي جيداً لمواصلة مغامرته العالمية بأفضل ثنائي موجود علي الساحة العالمية حاليا.
ولن يكون تركيز المؤسسة علي زورق فزاع 3 فقط فللمرة الثانية تدفع المؤسسة بثلاثة زوارق بعد التجربة التي خاضتها المؤسسة عام 2011 بالمشاركة بثلاثة زوارق وقتها، حيث سيعود إلى المشاركة في البطولة الثنائي طالب السيد شرف وأحمد حسن السويدي، جنباً إلى جنب في قمره زورق سكاي دايف دبي 7، وهما ليسا بغريبين عن المشاركة في البطولة والتي عرفت عنهما الكثير، حيث شارك طالب عام 2010 مع المتسابق عبدالله المحيربي، بينما كان آخر ظهور للسويدي الموسم الماضي مع راشد الطاير في زورق روح أبوظبي. ويتطلع المتسابق سالم العديدي إلى ظهور رائع وقوى في الجولة الأولى عندما يقود زورق الفيكتوري 33 برفقة المتسابق البريطاني مارك والكر صاحب التجربة الطويلة في سباقات (اكس كات)، حيث تعد المشاركة هي الأولى للعديدي كأحد المواهب التي يركز عليها الفيكتوري ليكون سفيراً في البطولات العالمية.



«فزاع 3» بطل السرعة

أبوظبي (الاتحاد) - توج أمس زورق فزاع 3 بقيادة الثنائي عارف سيف الزفين ومحمد المري بطلاً لسباق السرعة (سبيد كات ران)، والذي أقيم ضمن فعاليات الجولة الأولى لبطولة (اكس كات)، وحل في المركز الثاني زورق سكاي دايف دبي 7 بقيادة الثنائي طالب السيد شرف وأحمد السويدي، بعدما نجح في تخطي مراحل السباق والتقدم حتى المواجهة النهائية مع زورق فزاع 3.


كابلليني يظهر للمرة الأولى

أبوظبي (الاتحاد) - يظهر أسطورة سباقات الفورمولا - 1 البطل العالمي الايطالي جيدو كابلليني في بطولة (اكس كات) للمرة الأولى في تجربة جديدة علي المتسابق المخضرم، والتي يطمح خلالها في أدراك مجد جديد، وذلك بعد شرائه زورق المتسابق الأميركي سكوت جيلمان.
ويرافق الإيطالي كابلليني في قمره القيادة زميله المتسابق السويدي دانيال سيجن مارك. والذي يظهر للمرة الأولي أيضاً.

اقرأ أيضا

ويستوود.. يحلق بـ«الصقر المجنح»