الاتحاد

دنيا

تعلم الإنجليزية بأسهل الطرق

اللغة الإنجليزية هي أولى اللغات في العالم، وهي لغة العولمة التي أصبحت الأرض تتحدث بها، ما حذى بالمدونين هذا الأسبوع لكتابة نصائحهم المختلفة حول أسلوب تعلم اللغة الإنجليزية، وأهم الخطوات التي يمكن اتخاذها لتعلم هذه اللغة بالطريقة المثلى، تقول أنوار في مدونتها الأنوار http://alanwar.wordpress.com بعض الطرق التي اتبعها لتعلم اللغة الإنجليزية:
- ألعاب الفيديو: أكثر الألعاب التي كنتُ أفضلها هي ألعاب الـ RPG، وما يميزها أنها تحتوي على الكثير من الحوارات.
كنت أحاول معرفة ما تقوله الشخصيات، فأحضر دفترا خاصا بالألعاب وأكتب المصطلحات التي لا أعرفها، وإذا اكتملت صفحة أو ساعة كاملة أوقف اللعب، ثم أترجمها .. ولا أبدأ اللعب مرة أخرى حتى أحفظ الكلمات، معناً وكتابة.
لكن للأسف، قل لعبي عمّا كنت عليه قبل 3 سنوات حتى أصبح شبه معدوم.
صدق أو لا تصدق ! كنتُ أرى الأحرف الإنجليزية وقتها كما أرى الصينية الآن !!
- الرسوم المتحركة اليابانية -الأنمايشون: هذه أسهل إن كنت تُشاهدها على الحاسوب، فليدك هنا برامج الترجمة. أي كلمة لا تعرف معناها فقم بترجمتها.
- الروايات والأدب الإنجليزي: كنت مدمنة على شراء الروايات (عربي-إنجليزي) أحاول قراءة الصفحة الإنجليزية ثم أضع خطاً تحت الكلمات الغير مفهومة، ثم أنظر إلى الصفحة المترجمة بالعربية.. وهكذا.
- الدراسة والكتب المدرسية: هل ستقول لي أن التعليم سيئ فلا داعي لهذا؟، فليكن! فلستُ هنا لمناقشة سوء التعليم. نصيحة لك !، لا تدع كلمة لا تفهمها في الكتب المدرسية إلا وكنتَ قد ترجمتها وعرفتَ معناها.
- غرف المحادثة: في الحقيقة لا أحب الشات، لكني اضطررت لدخولها لتعلم الكتابة، وأذكر أن هناك أيضاً شات للمبتدئين، أو حتى باستخدام برنامج Skype، أو من IRC.
- كُتب لتعلم قواعد اللغة الإنجليزية: يمكنك أيضاً شراء الكتب. لكن برأيي يفضل شراء الكتب الإنجليزية تماماً، وليس العربية التي تشرح القواعد الإنجليزية. هذا أفضل وأسرع للتعلم، إلا لو كنت مبتدئاً للغاية. ويمكنك أيضاً تنزيل بعض الكتب الإلكترونية. أو قراءتها من الإنترنت مثل Wikibooks. لم أجرب أياً منها لأني أفضل الكتب الورقية.
- مواقع باللغة الإنجليزية: حاول دخولها من فترة لأخرى حتى تألف عليها وتزيد من قدراتك.
- الأشرطة التعليمية: يمكنك شراؤها أو تنزيلها من الإنترنت مثل سلسلة Tell Me More English وهي موجودة على الإنترنت لكنها للأسف لم تعمل معي على منصة wine على لينوكس.أو الدروس الصوتية التي قدمتها إذاعة صوت أميركا.
إذاعة BBC باللغة العربية: تقدم خدمة جميلة في تعليم الإنجليزية. يمكنكم الاستفادة منها،حيث يعرضون لك مقالة بالإنجليزية، وحوار عنها بالإنجليزية والعربية أيضاً، ويوجد ترجمة لبعض المصطلحات من المقالة في أسفلها، بالإضافة إلى مقطع صوتي لنطقها.
التعلم بالاستماع
ويقول أسامة جاب الدين في مدونته http://osamagd.blogspot.com الكثيرون حول العالم -وأنا منهم- يكرسون أنفسهم لتعلم اللغة الإنجليزية، حتى يصلون إلى مرحلة التحدث بطلاقة والإلمام باللغة الإنجليزية كتابة وقراءة ومخاطبة، ومن يبدأ طريق تعلّم الإنجليزية ستواجهه عقبات على طول مسيرة تعليمه، ما يلي بعض النصائح المقتبسة من موقع http://learnrealenglish.com وهذا الموقع به خبراء لهم باع طويل في تعليم الإنجليزية لغير الناطقين بها.
أولاً: لا تحفظ كلمات مفردة لا تبدأ بتعلم كلمات إنجليزية مفردة، أي لا تمسك بالقاموس وأنت تتصفح الكلمات، وتحفظ الكلمة ومعناها، فهذا أسلوب عقيم للتعليم، ومن الأفضل أن تفهم الجمل كاملة، أو أن تفهم عناقيد من الكلمات التي يُقصد بها غرض معين، وتسمى بـ phrase، ومن الأفضل أن تفهم معنى عبارات وجمل كاملة وليس كلمات مفردة، مثلاً عبارة he goes to school من الأفضل حفظها هكذا كاملة بمعناها الكامل بدلاً عن حفظ كل كلمة لوحدها، لأنك عندما تتحدث الإنجليزية إنما تتحدث بعبارات وليس بكلمات مفردة، فحفظ الكلمات يؤدي إلى بطء في التعليم وبطء في التحدث بالإنجليزية بطلاقة.
ثانياً: لا تدرس قواعد اللغة الإنجليزية grammar r les هذه القاعدة يعتبرها خبراء تعليم اللغة الإنجليزية من أهم القواعد، نعم ابتعد عن قواعد اللغة الإنجليزية كفرارك من الأسد، هذا يثير الدهشة بالفعل، ولكنهم لديهم أسبابهم القوية والمقنعة لذلك، هم يقولون أن الطلاب يبدأون بدراسة القواعد منذ بدايتهم في تعلم الإنجليزية(...) وهذه طريقة خاطئة، لأن الطريقة التي بدأنا بها كانت تركز على تعلم القواعد وليس المخاطبة.
ثالثاً: الاستماع وهذه القاعدة من أهم القواعد ، وهي أستمع أكثر فأكثر، وهي مع ذلك سهلة، فهي مجرد استماع ،وهي من المفاتيح المهمة لتعلم المخاطبة بالإنجليزية.
معظم الناس يتعلمون الإنجليزية بعيونهم وليس بآذانهم، يتعلمونها بالبصر وليس بالاستماع (...)
إذا أردت أن تتعلم الإنجليزية بسرعة، خصص ستة أسابيع كاملة للاستماع فقط، لا تفكر كثيراً في القراءة في هذه المرحلة على الأقل.! هنالك عدة مواقع بها كتب صوتية سهلة وبسيطة يمكنك أن تزورها وتستمع لها ومن هذه المواقع موقع storynory.com يمكنك أن تقرأ إذا أردت، ولكن ركز على الاستماع أكثر، فنتائجه أفضل بكثير من القراءة.
وعندما تبدأ رحلة الاستماع، لا تبدأ بمواد صعبة الفهم، ابعد بتاتاً عن محطات الأخبار مثل CNN وBBC وغيرها، فأنت لم تصل لهذه المراحل بعد، ابدأ بأسهل ما يمكن استماعه، فقنوات التلفزيون الإنجليزية في بداية مسيرتك ستورثك الكثير من الإحباط، خاصة وأنت مبتدئ، فهي صعبة حتى للمتعلمين، استمع لأبسط الأشياء، وابدأ حتى بالدروس المخصصة للأطفال، وإذا استمعت لمادة صعبة ولم تفهمها، انزل إلى مستوى أقل، ففي شبكة الإنترنت توجد دروس سهلة وبسيطة، توجد كتب صوتية مخصص للأطفال والمبتدئين يمكنك البدء بها، فالاستماع سهل، وهو من أسهل الطرق لتعلم الإنجليزية، يمكنك أن تضع جهاز ام بي 3 في أذنك وتستمع وأنت في المنزل، في السوق، في الشارع، المهم هو أن تستمع كلما وجدت الفرصة لذلك.!
تعلم اللغة لنفسك
واختار أبو هارون http://www.ab haroon.com معظم الجامعات حتى تلك التي تقع في البلاد العربية، مناهجها تُدرس باللغة الإنجليزية، أو بلغات أخرى غير العربية. اتقان لغة الدراسة مهم جداً، ومعظم الطلاب حتى وإن كانوا متميزين دراسياً، لن يتمكنوا من الاستمرار بذات المستوى إن لم يتمكنوا من التعبير عن أفكارهم بطلاقة. فكيف تتمكن من إتقان لغة أجنبية خلال فترة قصيرة؟
بعض الطلاب أحياناً يقولون أريد أن أتعلم من اللغة الأجنبية ما يمكنني من النجاح فقط. وهذا خطأ، حاول أن تستغل الفرصة لتتعلم أكبر قدر ممكن من الكلمات، مارس اللغة مع زملائك ومع المتحدثين بتلك اللغة. قد تكون فترة الدراسة الجامعية فرصة العمر لك لتتقن اللغة، هذه الفرصة قد لا تتكرر بعد تخرجك، خصوصاً لو كنت مبتعثاً أو تدرس في بلد تتحدث بتلك اللغة.
-استمع للراديو وشاهد التلفاز باللغة الأجنبية بفعلك ذلك ستلاحظ أنه مع مرور الوقت أصبحت لديك كمية كبيرة من الكلمات التي أصبحت تعرفها دون أن ترجع للقاموس. وأيضاً بالاستماع أنت تطور أذنك لأن تستوعب ما يقال، فالبشر يختلفون منهم من يتكلم بسرعه وأيضاً هناك اللهجات. وأحيانا يصبح من الصعب فهم ما يقوله المتحدث، وليس كل المدرسين مستعدين لتكرار الكلام حتى تتمكن من استيعاب ما قالوه.
-اقرأ بصوت عالي سواء القراءة للدراسة أو القراءة الحرة. بفعلك ذلك أنت تصيب عصفورين بحجر واحد. أولاً تطور من نطقك للكلمات، وثانياً بالقراءة العالية الكلمات الجديدة ترسخ في ذاكرتك.
-استخدم دفتر ملاحظات للكلمات الجديدة سجل الكلمات الجديدة التي تمر عليك، وابحث عن معانيها. لا يعني ذلك أن تقوم بتسجيل الكلمات التي تستمعها في الفصل فقط، بل حتى الكلمات التي تراها في الإعلانات أو تسمعها في الشارع. وكلما زادت كمية الكلمات التي تعرفها كلما سهل عليك فهم ما يقوله المتحدث أو تقرأه في كتاب من سياق الحديث.
حاول أن تفهم المعنى من السياق لو مرت عليك كلمة جديدة لا تبحث عنها مباشرة في قاموسك، حاول أن تتعرف على معناها من سياق الحديث. بعد أن تخمن المعنى، تأكد من أنك خمنت المعنى الصحيح من القاموس.
-احذر القاموس الذي يترجم الكلمة للغتك الأم من الأخطاء التي يقع بها الكثير ممن يحاول تعلم لغة أن يتعرف على معنى الكلمة في لغته الأم. بعض الكلمات احيانا تحمل معاني متشابهة، وبعض الكلمات لا يمكن استخدامها في مواضع معينة.
بعض الكلمات تستخدم في المجالات التقنية فقط مثلاً. حاول أن تكون الترجمة إلى لغتك الأم الخطوة الأخيرة التي تتبعها بعد أن تعجز عن فهم الكلمة من السياق أو من القاموس الذي يعطيك مرادف للكلمة بنفس اللغة.
-فكر باللغة الجديدة أيضاً من الأخطاء التي يقع بها الكثير من الطلبة أنهم حين يريدون التعبير عن فكرة ما يصيغونها بلغتهم الأم ثم يترجمونها للغة الأجنبية. حاول أن تصوغ الجملة باللغة الأجنبية وأن تفكر بها، قد يكون هذا صعباً في البداية ولكن مع الممارسة ستلاحظ بأن الكلمات الأجنبية تدور في بالك وأنت تصوغ الجمل.

اقرأ أيضا