الاتحاد

الرياضي

المخضرم هيويت يستعيد شبابه في «كويونج كلاسيك»

ليتون هيويت (رويترز)

ليتون هيويت (رويترز)

ملبورن (د ب أ) - تأهل اللاعب الأسترالي المخضرم ليتون هيويت المصنف الأول على العالم سابقا إلى المباراة النهائية لبطولة كويونج كلاسيك، بالتغلب على التشيكي توماس بيرداييتش 6 - 3 و6 - 2 أمس في الدور قبل النهائي للبطولة، ويلتقي هويت في النهائي مع الفائز من المباراة الثانية بالدور قبل النهائي، والتي تجمع اليوم بين القبرصي ماركوس باجداتيس والأرجنتيني خوان دل بوترو. وهذه هي المرة الثانية في غضون ثلاث سنوات التي يتأهل فيها هيويت (31 عاماً) إلى المباراة النهائية، حيث سبق له الفوز باللقب في عام 2011، وأجرى هيويت قبل عام واحد الجراحة الثانية له في القدم ولم يكن على ثقة من فرص تعافيه.
وأبدى اللاعب سعادته البالغة بالمستوى الذي ظهر عليه في بداية الموسم الحالي، وقبل أيام من بداية مشاركته السابعة عشرة على التوالي (رقم قياسي) في بطولة أستراليا المفتوحة والتي تنطلق فعالياتها يوم الاثنين المقبل.
وقال هيويت المصنف 82 عالمياً إن ضربات بيرداييتش قوية، وأوضح “كنت بحاجة لبعض المباريات حتى أستعد لهذه المواجهة معه.. نلت الثقة ولم أسمح له بفرض كلمته.. جسدي بحالة رائعة، ثقتي ارتفعت وكنت سعيدا بالفعل بضرباتي، وضعت بيرداييتش تحت ضغط أكثر مما وضعني تحت ضغط”.
وأعرب هيويت عن اقتناعه بأنه تعافى بشكل جيد كما أعرب عن سعادته بتطور مستواه، حيث حقق انتصارين رائعين على ميلوس راونيتش وبيرداييتش في يومين متتاليين.
وعانى بيرداييتش المصنف السادس عالمياً، مما وصفه بأنه افتقاد الشعور بأرضية الملعب، ولكنه تمنى أن يتغلب على هذا قبل بداية بطولة أستراليا المفتوحة يوم الاثنين المقبل.

اقرأ أيضا

مانشستر سيتي يخطف الصدارة من ليفربول بعد الفوز على توتنهام