الاتحاد

منوعات

10 أسباب تدفعك لتحقيق ما تحلم به

بعد قراءة هذا الموضوع، سوف تقول لنفسك لماذا لا..؟ سوف أسعى لتحقيق ما أحلم به.. وهناك 10 أسباب تجعلك تسعى وراء أحلامك لتحقيقها.


1ــ تنمية الشعور الذاتي بالتمكين: كلمة السر في احترام وتقدير الذات تكمن في القدرة والشعور بالقوة. وهنا لن نتحدث عن الوصول للسلطة، ولكن الاعتقاد العام بقدرة المرء على تحقيق الأشياء العظيمة، فقوة إدراك الشخص للوصول للإنجاز تفوق القدرات الحقيقية داخله.


2ــ خلق إرث مميز: من لا يريد منا ألا يتذكره أحد..؟ دعونا نواجه الأمر من ناحية أخرى، فنحن بعمق نهتم بما كيف يفكر الآخرين فينا، ربما لا نرى ذلك أو نعترف به، ولكنه كامن داخلنا وبقوة. والسؤال هنا لماذا لا نخلق ميراثًا يتذكرنا به من حولنا مثل سمعة طيبة تصاحبك في حياتك وما بعدها، لا يهم قيمة تلك السمعة أو نوعها المهم أن توجد.


3ــ اجعل عائلتك وأصدقاءك فخورين بك: هذا الجزء من الإرث الذي نتحدث عنه، جعل من حولك فخورين دومًا بك وبأعمالك. إذ توجد قوة دافعة وراء من نقوم به تجاه الآخرين، تلك القوة أن يتذكرك الآخرين بها.


4ــ تحدَّ نفسك: اثبت لنفسك دومًا أنك قادر على أن تفعل أي شيء تفكر فيه، وأيضًا أثبت لمن حولك أنك لن تقوم بعمل خطأ. فالمهم أن يضع كل شخص نفسه في موضع التحدي دومًا. وإذا لم تكن لديك قوة العزيمة للمنافسة وتحدي الأمور أحلم بها وأسعى لتحقيقها مهما كانت المعوقات، المهم أن تواصل السعي لتحقيق ما تحلم به.


5ــ تعلم أشياء ومهارات جديدة: أخطر شيء على الإنسان وصحته أن يكون لديه عقل كسول وممل، فتعلم ومعرفة الأشياء الجديدة يبقينا دوما بصحة جديدة وبالإضافة لذهنية وعاطفة قوية سواء أكان هذا التعلم لغة جديدة أو هوية جديدة، أو حرفة لم تكن تجيدها، فالكون من حولنا ملئ بالأشياء التي تستحق التعلم، فالمهم أن نبدأ.


6ــ نفسك تستحق أن تفخر بها: لا يوجد شيء أكثر من بلوغ الأهداف، ووضع قائمة بتلك الأهداف وأولوياتها يسهل عليك العمل الجاد لتحقيقها، أضف لذلك أنك يمكن أن تكون مرشدًا وملهمًا للآخرين كانت لديهم نفس الأهداف والأحلام التي حققتها. أفضل شيء... أن تثق أن ما حققته لا يمكن لأحد أن يأخذه منك. ونصيحة... لا تنسي أن تستلقي دومًا على ظهرك كلما سنحت لك الفرصة لذلك.


7ــ ثق بقدرتك على تغيير حياتك: بغض النظر عن نوعية أهدافك، أو ما تحلم به وحققته، كن واثقًا بالتغيير الحادث في حياتك، وأنك دومًا بحالة تطور وتنوع مستمرة، وقادر على أن تصبح أكثر مرونة وسهولة في مواجهة تحديات الحياة، الأمر الذي يجعلك تشعر أنك ليس نفس الشخص بالأمس. فمتابعة تحقيق الأحلام تجعلك تكتشف القدرات الكامنة داخلك، والتي لم تكن تعرفها أو تشعر بها من قبل.


8ــ لا تندم على شيء: بعض الناس يندم على ما يفعلونه، ولكن الكثير يندم على ما لم يفعلونه. ولذا إذا كنت لا تريد العيش بدائرة الضوء فلا تعش ولا تسعى لتحقيق أحلامك. ولكن أيًا كانت حالتك الذهنية أسعى لتحقيق أحلامك.


9ــ الناس تنظر إليك: في النهاية، ليس مهم أنك حققت أهدافك من عدمها، ولكن الجزء المهم محاولة الوصول لتحقيق تلك الأحلام والتخطيط لها، وثق أن الأهداف متغيرة دومًا وأنت لن تقف مكتوف الأيدي تنظر إليها دون سعى لتحقيقها. فكما قال ديفي أندرسون... "لا يهم بطء الجري، إذا كنت وراء الآخرين تلف حول الأريكة".


10ــ إذا لم تفعل... فمن عساه أن يفعل...؟! هذا بالضبط ما يُراد منك.. وحظا سعيدا.

اقرأ أيضا

ولي عهد الفجيرة: الموسيقى لغة حوار شعوب العالم