الخميس 6 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

الجماهير تطالب الأندية بإقامة معسكراتها بدول عربية وإسلامية

الجماهير تطالب الأندية بإقامة معسكراتها بدول عربية وإسلامية
22 ابريل 2011 22:56
طالب قطاع كبير من الجماهير عبر صفحة ساحة الجماهير بضرورة اهتمام إدارات الأندية بإقامة معسكراتها الخارجية بعيداً عن الدول الأوروبية للكثير من الاعتبارات يأتي على رأسها تزامن بداية المعسكر مع شهر رمضان المبارك المتوقع أن يكون بداية أغسطس المقبل، فضلاً عن عدم خوض معظم الأندية لمباريات قوية حيث تلتقي الغالبية العظمى منها بفرق من الدرجتين الثالثة والرابعة، وفي المقابل تتوافر أندية عربية قوية في شمال أفريقيا على وجه التحديد وكذلك دولة تركيا. وتتجمع أندية الدوري للاستعداد للموسم الجديد في منتصف يوليو من كل عام على أن تخرج في معسكرات خارجية وتعود في منتصف أغسطس، ونظراً لتأخير موعد الدوري الذي تقرر أن ينطلق في 10 سبتمبر القادم بلقاء السوبر، تتبعه جولتان بكأس اتصالات، ومن ثم انطلاق بطولة الدوري رسمياً نهاية الشهر نفسه، فقد تشهد بدء تجمعات الأندية المحترفة بنهاية يوليو على أن تخرج الفرق في معسكراتها معظم أيام شهر رمضان الكريم. وتقسم عادة أنديتنا معسكراتها الخارجية ما بين فترة إعداد بدني وفني قبل الدخول في فترة المباريات الودية لتجهيز جميع اللاعبين لانطلاقة الموسم الجديد. واتفقت معظم الآراء على ضرورة ألا تخرج أماكن معسكرات أنديتنا للموسم القادم ما بين مصر وتونس والمغرب على اعتبار أنها تضم أقوى الفرق بالمنطقة، فضلاً عن وفرة الملاعب ومقرات الإقامة، واستشهدت الآراء بالاستفادة الفنية التي جناها نادي بني ياس من إصراره على إقامة معسكراته الصيفية في تونس ما أدى إلى ارتفاع مستوى لاعبيه بداية الموسم بسبب قوة الأندية التي التقوا بها، وهو ما لا يتوافر في حالة أداء مباريات للفرق الأخرى. وعلى الجانب الآخر، جاءت ردود الأفعال ايجابية فيما يتعلق بموعد بداية الموسم الجديد وبالطريقة الجديدة التي تتبعها الرابطة في التعاطي مع بطولات الموسم، ورأت الجماهير أن بدء الموسم في توقيت متأخر تقريباً سيكون أفضل من حيث مراعاة ظروف الطقس والذي يبدأ في التحسن التدريجي بنهاية سبتمبر، بدلاً من بداية الموسم منتصف أو أواخر أغسطس كما كان يحدث في السنوات الأخيرة. واتفقت الآراء على أهمية بدء الموسم بمباريات كأس اتصالات أولاً كنوع من إدخال الفرق والجماهير تدريجياً في أجواء المنافسة المحلية قبل بدء البطولة الأهم والأكثر جذباً للجميع ألا وهي بطولة الدوري. ويقول حسن عبدالله المري: “المواسم السابقة كان المستوى متراجعا في بداية الموسم بسبب ظروف الطقس بخلاف عدم جاهزية معظم اللاعبين للدخول مباشرة إلى المنافسة في الدوري وبالتالي فقرار البدء ببطولة كأس اتصالات هو قرار صائب وسيدخلنا جميعاً بصورة أكثر تحفزاً إلى الدوري، ومن ثم سيؤثر ذلك بالإيجاب على شكل وطبيعة المنافسة من الجولة الأولى وحتى الأخيرة”. فيما يرى عبد الله الشامسي أن دوري الموسم القادم سيكون أفضل لأنه سينطلق بعد شهر رمضان الكريم بوقت كاف، ووجه الشامسي الشكر لرابطة المحترفين على مراعاتها لهذه الظروف، مشيراً إلى أن إقامة معسكرات بدول مثل تركيا أو مصر أو تونس والمغرب والجزائر سيكون أفضل بكثير من إقامتها بأوروبا، لاسيما لتزامنها مع الشهر الكريم حيث سيكون عبئاً نفسياً على لاعبينا أداء هذا الشهر في دول لا تعرف عنه شيئاً ولا تستقبله مثلما تعودنا نحن، ولا تقام فيها صلوات مثل التراويح والتهجد التي تعتبر من أهم مميزات هذا الشهر.
المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©