الاتحاد

الرياضي

أتوقع بطلاً جديداً لـ خليجي 19

الأبيض والأحمر العماني مرشحان فوق العادة للقب

الأبيض والأحمر العماني مرشحان فوق العادة للقب

توقع هاني مصطفى مدير إدارة الشباب والرياضة في الجامعة العربية أن تشهد بطولة ''خليجي ''19 منافسة قوية من مختلف المنتخبات المشاركة، وقال: ''أعتقد أن المستوى الفني متقارب جداً بين المنتخبات؛ ولذا سيكون من الصعب جداً ترشيح منتخب على حساب الآخر، ولكن دائماً ما تبقى حظوظ الدولة المستضيفة الأكثر بحكم عاملي الأرض والجمهور''·
وأضاف: ''أتابع دورات الخليج منذ فترة ليست بالقصيرة، والكل يدرك التفوق الكويتي في الفوز بها على مر تاريخ البطولة، وأعتقد أن الدورة الأخيرة التي استضافتها العاصمة أبوظبي كانت رائعة، ومن قبلها في الدوحة حين لعبت عُمان وقطر نهائياً جميلاً وحافلاً بالإثارة والندية''· وتحدث هاني مصطفى عن التطور الكبير الذي شهدته الكرة الخليجية خلال الفترة الأخيرة، وقال: ''لن أبالغ إذا قلت إن دورة الخليج أصبحت تضاهي بطولة كاس أمم أفريقيا من حيث الأداء واللاعبين والجماهير وأيضاً من خلال الاهتمام الإعلامي الذي يرافق البطولة''·
وأشار إلى أنه من الصعب جداً التكهن بالمنتخب الفائز في البطولة، ولكن شخصياً أتوقع ولادة بطل جديد للدورة؛ لأن هذا الأمر يثري البطولة كثيراً ويزيد من حدة التنافس والإثارة للبطولات المقبلة·
وتحدث مدير إدارة الشباب والرياضة في الجامعة العربية عن الاهتمام الكبير الذي توليه الجامعة العربية بالرياضة، مؤكداً أن الجامعة خصصت دورتين كبيرتين من أجل تطوير الرياضة العربية، الأولى البطولة العربية التي تُقام كل أربع سنوات وثانيتهما الدورة المدرسية العربية التي تقام كل سنتين·
وتمنى أن تواصل الدول العربية المشاركة في كل البطولات التي تحتضنها الجامعة العربية، مؤكداً أن كرة القدم تطورت كثيراً في الدول العربية فمصر على سبيل المثال حققت قفزة نوعية بعد أن استطاعت تسيد القارة الأفريقية والاحتفاظ بكأس أمم أفريقيا، إلى جانب فوز المنتخب العراقي بلقب آسيا الأخيرة وتقديمه مستوى مشرفاً لكرة العراقية على وجه الخصوص والعربية بشكل عام، وأخيراً الإنجاز الأخير الذي حققه منتخب الشباب الإماراتي حين توج بلقب البطولة الآسيوية وتأهل إلى مونديال الشباب عن جدارة واستحقاق، وأعتقد أن الكرة الإماراتية تسير على الطريق الصحيح من خلال الاهتمام والدعم غير المحدودين اللذين يحصل عليهما الفريق من المسؤوليين عن الرياضة في الإمارات، ومن وجهة نظري الاهتمام بالقاعدة السنية أحد أهم الأسلحة التي تساهم بشكل كبير في الارتقاء باللعبة، والكل يرى المنتخب الإماراتي الحالي والكم الهائل من اللاعبين الشباب الذين يوجدون في صفوفه مما يجعلنا نتفاءل كثيراً بمستقبل الكرة الإماراتية· وتطرق هاني مصطفى إلى حظوظ منتخب مصر في التأهل إلى تصفيات كأس العالم، وقال: ''الوضع الحالي لمنتخب مصر يبشر بالخير، ويضع الشارع المصري وسط حالة من التفاؤل باعتبار أن هذه الفرصة من الصعب أن تتكرر، كما أن الدلائل كلها تشير إلى أن الوقت حان من أجل أن يعود المنتخب المصري من جديد إلى المونديال بعد أن ابتعد لأكثر من 18 عاماً من هذه البطولة''

اقرأ أيضا

راكيتيتش يقرع باب الرحيل عن برشلونة في يناير