أبوظبي (الاتحاد)

أكملت بالمز الرياضية الاستعدادات النهائية لإطلاق النسخة السابعة من بطولة محاربي الإمارات والتي تقام 5 يوليو المقبل بصالة مبادلة أرينا في مدينة زايد الرياضية بأبوظبي، وستعقد اللجنة المنظمة للبطولة مؤتمراً صحفياً، يوم الأربعاء المقبل بفندق أنانتارا القرم الشرقي، للإعلان عن تفاصيل البطولة، بحضور فؤاد درويش والأبطال المشاركين.
وشهدت النسخ السابقة من البطولة نجاحات مميزة على مستوى التنظيم الرائع والاحترافي، بالإضافة إلى مشاركة أبرز أبطال الألعاب القتالية من المنطقة والعالم، بجانب المستويات الفنية العالية التي شهدتها حلبة البطولة والتي تميزت بحضور جماهيري كبير وحماسي. وتعد النسخة السابعة الأكبر لاحتوائها على 12 نزالاً ضمن 6 فئات أوزان مختلفة بين 24 مقاتلاً محترفاً من 15 دولة هي: أميركا وبريطانيا والبرازيل ولبنان والعراق والفلبين وأستراليا وتونس وطاجكستان وفرنسا وألمانيا ورومانيا والكاميرون والمغرب والهند.
تشهد هذه النسخة 3 نزالات رئيسة، من بينها اثنان على لقب البطولة في وزني الثقيل والخفيف، حيث تجمع المباراة الرئيسة تشاي لويس باري صاحب السجل النظيف (0-7) والعائد من النسخة الخامسة، ضد المصري محمود حسن (5-1) ضمن وزن الثقيل، كما يلتقي أمين أيوب (4-12) بطل وزن المتوسط بالنسخة السابقة مع يوسف وهبه (5-7) في ثالث مشاركة له بهذه البطولة، ليتنافس كل منهما على إحراز اللقب، وفي حال فوز أمين أيوب في هذا النزال سيكون أول لاعب يحمل لقب البطولة في فئتين مختلفتين في الوقت نفسه، هما وزن المتوسط ووزن الخفيف.
وفي ثالث النزالات الرئيسة بهذه النسخة، يلتقي الأميركي المخضرم جيسي تيلور (15-31) مع اللبناني محمد فخر الدين (3-10) ضمن الوزن الحر، ويعتبر تيلور من أكثر اللاعبين خبرة ومهارة على مستوى البطولة، نظراً لخوضه أكثر من 50 نزالاً، سواءً مقاتل محرف وقبل ذلك في فئة الهواة، كما يتمتع بمستوى متقدم للغاية في مهارات المصارعة والإخضاع، وسيكون هذا النزال اختباراً صعباً لفخر الدين بطل قوة الصحراء في وزني الوسط والمتوسط.
كما تشهد هذه النسخة عودة عدد كبير من المقاتلين الذين شاركوا في النسخ السابقة، وقدموا أداءً فنياً مميزاً، وحققوا نتائج مبهرة، من بينهم البرازيلي برونو ماتشادو (9-12) الذي فاز على الروسي يوري جريتشينكو في النسخة السابقة، واللبناني أحمد لبان (2-7) والأسترالي ترينت جريدام (2-10) والمغربي حمزة بوقمزة (1-2) والكاميروني جوريس ديا (2-5) والروماني ألكساندرو شيتوران (0-2).
وأكد فؤاد درويش، المدير العام لبالمز الرياضية ومنظم البطولة، أن هذه البطولة أثبتت استحقاقها وجدارتها، وتمكنت من ترسيخ مكانتها كواحدة من أكثر بطولات فنون الدفاع عن النفس شعبيةً على الساحة العالمية، وأصبحت منصة يتهافت على المشاركة بها أكبر وألمع الأسماء في هذه الرياضة، على الرغم من قصر عمرها النسبي مقارنة ببطولات أخرى.
وأضاف: نظراً للسمعة الطيبة التي حققتها هذه البطولة، واقتران اسمها بالإمارات، تتلقى اللجنة المنظمة طلبات للمشاركة في النزالات من عشرات المقاتلين من مختلف أنحاء العالم، حرصاً منهم على إثبات جدارتهم واستعراض مهاراتهم وفنياتهم على هذه المنصة العالمية التي ذاع صيتها وبلغ انتشارها أكثر من 100 دولة، وأصبحت محط أنظار ومتابعة الجماهير والرياضيين في مختلف أنحاء العالم.