الاقتصادي

الاتحاد

الإمارات الأولى أوسطياً في مؤشر الثقة العالمي

جانب من مدينة أبوظبي

جانب من مدينة أبوظبي

يوسف العربي (دبي)

حلت الإمارات في المرتبة الأولى شرق أوسطياً، والرابعة عالمياً بمؤشر الثقة العالمي 2020، الصادر عن معهد «إيدلمان»، والذي جاءت نسخته العشرون تحت عنوان «الكفاءة والثقة»، وكشف عن تصدر الدولة في مجال أخلاقيات الممارسات والعمل الحكومي.
وجاءت الإمارات ضمن المنطقة الزرقاء التي تضم أكثر من 8 دول في العالم تحظى بالثقة القوية، فيما ضمت المنطقة السماوية بالمؤشر السنوي 6 دول تحظى بقدر معقول، ومنطقة برتقالية تضم 12 دولة حصدت قدراً أقل من الثقة.
وكشف المؤشر السنوي أن الإمارات سجلت أعلى زيادة في نسبة التفاؤل للأعوام الخمسة المقبلة متقدمة 3 مراكز خلال العام الحالي لتحتل الإمارات المرتبة الأولى شرق أوسطياً والخامسة عالمياً على قائمة الدول الأكثر تفاؤلاً وتوقعاً لحدوث الأفضل خلال الخمس سنوات المقبلة.
وتفوقت الإمارات على صعيد الثقة بالحكومة لتأتي في المركز الرابع عالمياً ضمن فئة أكثر الحكومات ثقة في العالم، والتي ضمت 7 دول، يليها فئة الحكومات التي تحظى بثقة معقولة، والتي ضمت أربع دول، فيما ضمت قائمة الدول التي تحظى بنسبة ثقة 17 دولة من مجموع 28 دولة يشملها المؤشر.
وفي الوقت الذي تم تقييم نسبة الثقة في الحكومة على محورين رئيسين هما الكفاءة والأخلاقيات تصدرت دول الإمارات دول العالم على صعيد أخلاقيات الممارسات الحكومية، والتي يتم قياسها وفق الغرض والوسيلة.
وبالنسبة لقطاع الأعمال، جاءت الإمارات في المرتبة السادسة عالمياً ضمن الفئة الأولى التي ضمت 12 دولة منها الهند والصين، فيما ضمت الفئة الثانية 9 دول أبرزها جنوب أفريقيا وسنغافورة وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا، بينما ضمت الفئة الثالثة 7 دول، منها اليابان وإيرلندا وألمانيا وروسيا.
وفي الوقت الذي تم تقييم نسبة الثقة في قطاع الأعمال في الدول التي شملها المؤشر على محورين رئيسين هما الكفاءة والأخلاقيات تصدرت دول الإمارات العربية المتحدة دول العالم على صعيد أخلاقيات الممارسات التجارية.
وعلى معيار الثقة بوسائل الإعلام، جاءت الإمارات في الترتيب التاسع عالمياً ضمن فئة الدول التي تحظى فيها وسائل الإعلام بثقة معقولة، والتي ضمت ثمان دول، منها المكسيك وسنغافورة وماليزيا وكندا، فيما ضمت الفئة الثالثة 16 دولة تحظى فيها وسائل الإعلام بثقة أقل مقابل أربع دول ضمن الفئة الأولى هي الصين والهند وإندونيسيا وتايلاند.
واستندت مؤشر الثقة خلال العشرين عاماً الماضية على استطلاع للرأي شمل 20 مليون مشاركة، و145 شركة و80 ألف موظف، فضلاً عن 50 مقابلة و150 مقالاً أكاديمياً.
ويأتي المركز المتقدم الذي احتلته الإمارات في مؤشر الثقة بعد تسجيلها 65 نقطة، على الرغم من استقرار معدل الثقة على مستوى العالمي عند مستوى 26 نقطة، وهو المستوى العالمي نفسه المسجل خلال العام 2019 نتيجة الاضطرابات التي حدثت في مناطق متفرقة من العالم.
وعالمياً جاءت الصين في المركز الأول برصيد 82 نقطة، تليها الهند 79 نقطة، فيما حلت إندونيسيا في المركز الثالث برصيد 73 نقطة، ثم الإمارات 65 نقطة، تليها كل من المكسيك وسنغافورة برصدي 62 لكل منهما، وجاءت المملكة العربية السعودية في الترتيب السادس عالمياً برصيد 61 نقطة، تليها ماليزيا برصيد 60 نقطة.
وضمن الفئة الثانية جاءت «نازرلاند» برصيد 57 نقطة، وكندا 53 نقطة، وكولومبيا برصيد مماثل، ثم البرازيل برصيد 51 نقطة، وكوريا الجنوبية 50 نقطة، فيما ضمت الفئة الثالثة 12 دولة، منها إيطاليا 49 نقطة وأستراليا 47 وإيرلندا 45 نقطة، وجنوب إفريقيا 44 نقطة.
ويرصد مؤشر الثقة الذي يصدره معهد «إيدلمان» معدلات ثقة الشعوب بالمؤسسات والحكومة والشركات ووسائل الإعلام، وتغطي استبيانات المؤشر ثلاث فئات هم المثقفون، وأغلبية الجمهور، وعامة الناس.

اقرأ أيضا

رأس الخيمة تستقبل 1.12 مليون زائر بنمو 4%