الاتحاد

الإمارات

«مرور أبوظبي» تحجز 267 سيارة لمدة شهر العام الماضي

أحتجزت مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي العام الماضي 267 مركبة لمدة شهر بالإضافة إلى دفع غرامة مالية قيمتها 500 درهم وتسجيل 4 نقاط مرورية بحق قائديها لتشويه المظهر العام للعاصمة برمي مخلفات ورقية و بلاستيكية و أعقاب السجائر والبصق في الشارع العام من نوافذ مركباتهم أثناء سيرها على الطريق العام وذلك تفعيلاً للتعديلات التشريعية الصادرة في شأن المرور والسير.
واكد المقدم أحمد الشحي مدير إدارة مرور العاصمة في مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي الاهتمام الذي توليه المرور للحفاظ على المظهر العام للعاصمة داعياً قائدي المركبات إلى الالتزام وعدم رمي المخلفات والبصق من نوافذ مركباتهم حتى لا يتعرضوا للعقوبة وناشدهم بتوجيه ومنع الركاب الذين يركبون معهم من القيام بمثل هذه التصرفات لتجنب تحملهم المسؤولية في حالة قيام احد الركاب برمي مخلفات على الطريق العام.
وحث أولياء الأمور بتعليم الأبناء وتنشئتهم على السلوكيات القويمة بالمحافظة على النظافة وعدم رمي المخلفات من نوافذ المركبات ورميها في الأماكن المخصصة.
وأوضح انه يمكن لقائدي المركبات الذين تطبق عليهم العقوبة دفع مقابل مالي لرفع الحجز عن مركباتهم لافتا إلى أنه في حالة ارتكاب المخالفة لأول مرة فإنه من الممكن استبدال عقوبة الحجز مقابل سداد 100 درهم عن كل يوم من الأيام المقرر حجز المركبة فيها.
واضاف أنه في حالة العودة و ارتكاب المخالفة للمرة الثانية فتستبدل عقوبة الحجز مقابل سداد مبلغ 200 درهم عن كل يوم من الأيام المقرر حجز المركبة فيها مع أخذ تعهد على مرتكب المخالفة بعدم التكرار، و في حال ارتكاب المخالفة للمرة الثالثة يتم تنفيذ عقوبة الحجز مباشرة دون جواز الاستبدال، علماً ان قرار الموافقة على طلب استبدال عقوبة الحجز أو رفضه هو أمر جوازي وغير الزامي يرجع الى للسلطة التقديرية للجهة المختصة.
كما اشار إلى أن عملية رفع الحجز عن المركبات الأجنبية ومركبات القطاع الخاص تتم باحتساب مبلغ 50 درهما كرسوم أرضية عن كل يوم من الأيام التي تقضيها المركبة في ساحات الحجز.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: تمكين أصحاب الهمم ليشاركوا بفاعلية في تطوير الوطن ونهضته