الاتحاد

دنيا

شيف فرنسي شهير يشيد بتميز نكهات المطبخ الإماراتي

تسير التحضيرات لبدء فعاليات مهرجان «فنون الطهي - أبوظبي»، الذي ينطلق في العاصمة من 2 حتى 17 فبراير المقبل، على قدم وساق لاستقبال عشرات الضيوف المتخصصين في مجالهم. وتجهيزات البرنامج المكتظ بحلقات النقاش والطهي الحي، تدخل في مراحلها الأخيرة حيث تم تأكيد حضور المشاركين الـ 17 من رؤساء الطهاة العالميين الذين يحملون مجتمعين 22 من نجوم «ميشلين».
وعلى هامش استضافة الاستعدادات، التقت «الاتحاد» الطاهي الفرنسي برونو مينار، الحائز 3 نجوم «ميشلين»، والذي يتصدر قائمة رؤساء الطهاة المشاركين في المهرجان.
ويورد مينار، الذي لديه من الخبرة المهنية ما يزيد عن 40 عاما، أن تحسين معايير الجودة في قطاع خدمات الضيافة لا يمكن تحقيقه من خلال طاه أو براعة منشأة واحدة، مشيرا إلى أن «عجلة النجاح يديرها فريق عمل متفان». ويرى أن «مهرجان فنون الطهي» يعمل على تطوير مكانة أبوظبي في ميدان الضيافة بالاعتماد على قاعدة من أبرع المواهب المحلية، معتبرا مشاركته فيه إفادة حقيقية له خصوصا بعدما سمع الكثير عن تنوع المطابخ المنتشرة في أبوظبي، وحسن التنظيم الذي يتميز به «فنون الطهي».
وأشاد الشيف الفرنسي، بالمطبخ الإماراتي التقليدي، بعد زيارته الأولى لـ»مزلاي»، أول مطعم متخصص في الأطباق الإماراتية، في فندق «قصر الإمارات». ولقائه بالشيف علي البدواوي أول رئيس طهاة إماراتي، والذي قام بتعريفه على المبادئ الأساسية لكيفية تحضير الأطعمة الإماراتية. إلى ذلك، قال مينار «سأعود إلى اليابان بنكهات وأفكار وتجارب جديدة يمكنني استخدامها في أطباقي؛ فأسلوب الطهي الإماراتي يجمع من الناحية الفنية، بين المنهجين التقليدي والحديث من خلال استخدام العناصر المشتركة، سواء في المكونات أو طريقة الطهي».
وكان مينار تذوق عدداً من الأطباق التقليدية الخاصة بمأكولات «مزلاي» المختارة، منها حساء «الكاجو»، وحساء «ولد الولد» المصنوع من صغار سمك القرش، وكذلك لحم الغنم المدفون. وقال مينار، عضو لجنة تحكيم «جوائز نجوم فنون الطهي- أبوظبي» التي تمنحها «هيئة أبوظبي للسياحة» سنوياً لتكريم إنجازات قطاع خدمات الضيافة في الإمارة «تذوقت أطباق الكثير من المطابخ من مختلف أنحاء العالم، ولكن «مزلاي» يتمتع بقائمة مميزة من المأكولات ذات الطابع الفريد. وأنا أثق بأن المطعم سينهض في زيادة الإقبال العالمي على المأكولات التقليدية الإماراتية». وعلق الشيف الإماراتي البدواوي، قائلا إن «مشاركة تراثنا مع طاهي عالمي مرموق مثل مينار تشكل تجربة خطوة رائعة بالنسبة لي ولفريق المطعم. ويعتبر تذوقه لأطباقنا وإشادته بها، دفعة قوية وتفاؤلاً بما نستطيع تحقيقه، وثقة بأننا قادرين على ترك بصمتنا في ميدان الطهي العالمي».

اقرأ أيضا