الاتحاد

الاقتصادي

«الشؤون البلدية» تعرض مشاريع صديقة للبيئة خلال القمة

أبوظبي (وام) ـ تستعرض دائرة الشؤون البلدية في أبوظبي، خلال مشاركتها في «القمة العالمية لطاقة المستقبل 2012» التي تنطلق فعالياتها يوم الاثنين المقبل في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، عدداً من المشروعات الصديقة للبيئة التي تسهم في ترشيد استهلاك الطاقة وتحقيق التنمية المستدامة في الإمارة.
ويعرض النظام البلدي في القمة مشروع كودات البناء الجديدة في إمارة أبوظبي الذي يأتي في إطار رؤية أبوظبي 2030.
ويهدف المشروع الذي يوحد ممارسات البناء في مختلف أنحاء إمارة أبوظبي إلى الارتقاء بالمعايير المهنية في صناعة البناء والتشييد في الإمارة، وتحقيق التنمية المستدامة في القطاع، ويسهم في ترشيد استهلاك الطاقة وتخفيض النفقات التشغيلية وإطالة العمر الافتراضي للمباني وإقامة مجتمعات سكنية مستدامة تتمتع بأعلى معايير البيئة والآمان والصحة والسلامة ويتكامل هذا المشروع مع برنامج أبوظبي للاستدامة.
كما تشارك الدائرة بعدد من المشاريع المهمة التي تسهم في توفير الطاقة وتدعم استراتيجية التنمية المستدامة في الإمارة ومن بينها مشروع سياسة الإضاءة العامة في أبوظبي.
وتشارك الدائرة في القمة، بجانب بلديات الإمارة الثلاث، بلدية مدينة أبوظبي، وبلدية مدينة العين، وبلدية المنطقة الغربية.
وتعرض بلدية مدينة أبوظبي مشروع استخدام تقنية الإضاءة الباعث للضوء في شارع السلام، وفي مجال ترشيد استهلاك الماء تعرض مشروع نظام التحكم المركزي لشبكات ومحطات الري وصرف مياه الأمطار في المدينة.
وفي مجال إعادة التدوير تعرض بلدية مدينة أبوظبي مشروع إعادة تدوير مادة الإسفلت، كما تعرض في مجال البنية التحتية مشروع استخدام الشبكات البلاستيكية في تثبيت و تقوية طبقات الرصف الإسفلتي.
وفي مجال ترشيد استهلاك الماء تعرض بلدية مدينة العين مشروع واحات وأفلاج مدينة العين حيث تتميز مدينة العين بأنها المدينة الأكثر عددا من ناحية الأفلاج في دولة الإمارات العربية.
ومن جهتها، تعرض بلدية المنطقة الغربية مشروع مصدات الرياح الطبيعية المزروعة، كما تعرض مشروع المحافظة على النباتات البرية والإكثار منها ومشروع الحدائق العامة وحدائق الحارات.
وفي مجال التدريب والتعليم تعرض بلدية المنطقة الغربية مشروع التوعية البيئية بمدارس المنطقة الغربية بهدف نشر الوعي البيئي بين الطلبة وغرس حب البيئة الخضراء والحدائق في قلوبهم.

اقرأ أيضا

الصين تفوقت في المفاوضات التجارية على أميركا