الاتحاد

الاقتصادي

نيكي يرتفع لأعلى مستوى في 3 أشهر ونصف

شاشة لعرض أسعار الأسهم في طوكيو (أرشيفية)

شاشة لعرض أسعار الأسهم في طوكيو (أرشيفية)

طوكيو (رويترز)

ارتفعت الأسهم اليابانية إلى أعلى مستوياتها في ثلاثة أشهر ونصف أمس الجمعة وحققت مكاسب للأسبوع الثامن على التوالي بعد أن رفع تراجع الين أسهم المصدرين في حين واصلت أسهم الشركات المالية موجة صعودها، في ظل استمرار ارتفاع عوائد السندات الأميركية.
وزاد المؤشر نيكي القياسي 0.4 بالمئة إلى 22930.36 نقطة، مسجلا أعلى مستوى إغلاق منذ الثاني من فبراير.
ارتفع المؤشر 0.8 بالمئة على مدار الأسبوع، مواصلا مكاسبه للأسبوع الثامن في أطول موجة صعود منذ زاد تسعة أسابيع بين سبتمبر ونوفمبر.
وقفز الدولار إلى أعلى مستوياته منذ 23 يناير مقابل الين، مسجلا 111 ينا في وقت سابق.
لكن المحللين يقولون إن معاملات الجمعة هزيلة وضآلة المكاسب تنبئ بأن موجة الصعود قد تتوقف.
وقال شوجو مايكاوا محلل السوق لدى جيه.بي مورجان لإدارة الأصول: «الأسهم اليابانية ارتفعت بفعل تراجع الين لكن أشك في أن تواصل الصعود بعد ذلك بفعل مستويات الدولار مقابل الين وحدها.
إذا نظرت إلى الأسهم العالمية فإن مكاسب الأسهم الأميركية وأسهم السوق الناشئة توقفت. من المستبعد أن تتفوق الأسهم اليابانية على أداء نظيراتها العالمية.» ولم يزد حجم التداولات على 1.3 مليار سهم وهو أدنى مستوى منذ أوائل أبريل.
وتقدم المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.4 بالمئة إلى 1815.25 نقطة.
ومازال القلق يساور المتعاملين في السوق بشأن التوترات التجارية الصينية الأميركية بعد أن قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن ثاني أكبر اقتصاد في العالم «أصبح مدللا جدا فيما يخص التجارة». وساعد تراجع الين أسهم الشركات المصدرة ليصعد سهم تي.دي.كيه 2.9 بالمئة ونيسان موتور 0.8 بالمئة وهوندا موتور 1.3 بالمئة.
وارتفعت أسهم الشركات المالية مثل شركات التأمين حيث زاد سهم تي اند دي القابضة 2.3 بالمئة وداي-إيتشي لايف 1.2 بالمئة بعد صعود عوائد سندات الخزانة الأميركية لأجل عشر سنوات إلى ذروتها في نحو سبع سنوات الخميس.

اقرأ أيضا