الجمعة 9 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

قوات حفتر تسيطر على حي وسط بنغازي

قوات حفتر تسيطر على حي وسط بنغازي
25 يونيو 2017 23:08
طرابلس (وكالات) أعلنت قوات شرق ليبيا التي يقودها خليفة حفتر سيطرتها أمس، على إحدى منطقتين متبقيتين في بنغازي ما زالت تواجه فيهما جماعات مناوئة للجيش الوطني. وقالت مصادر إن التقدم في حي سوق الحوت وسط المدينة جاء بعد قتال عنيف على مدى الأيام الماضية أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 13 من أفراد الجيش وإصابة 37 آخرين، وأضافت إن الألغام الأرضية كانت وراء سقوط الكثير من القتلى. وإلى جانب حي الصابري يعد سوق الحوت أحد المعاقل الأخيرة للجماعات المناوئة للجيش الوطني. وجاء هذا التقدم بعد أن أعلنت جماعة «سرايا الدفاع عن بنغازي» أنها مستعدة لحل نفسها والاندماج في قوات الأمن الوطنية. إلى ذلك، اكتظت الأسواق في شوارع مدينة مصراتة الليبية بالمتسوقين مع بدء عطلة عيد الفطر التي تستمر ثلاثة أيام. وألقت حالة من الغموض السياسي وزيادة التضخم بظلالها على المستهلكين وأدت إلى تراجع مظاهر الاحتفال. وقال أحد أصحاب المتاجر يدعى عمر القايد «هذا العيد ليس كباقي الأعياد.. الوضع ميت ولا يوجد حركة بسبب ارتفاع أسعار الدولار وارتفاع الأسعار ونقص السيولة، وطبعا لا يوجد إقبال من قبل الزبائن على البضاعة وهذا يرجع إلى حال البلاد بصفة عامة». لكن سوق مصراتة كان يعج بالمتسوقين الراغبين في اقتناء السلع رغم الضغوط المالية على الأسر. واشترى زبائن ملابس جديدة لارتدائها في العيد في الوقت الذي حاول فيه الآباء والأمهات إسعاد أطفالهم بشراء ألعاب جديدة لهم. وقال متسوق يدعى مفتاح إبريقي «طبعا نظرا للظروف المعيشية ونقص السيولة..لكن الحمد لله وفرت لكي أستطيع شراء حاجيات أطفالي..لم أستطع أن أحرم أطفالي من حاجياتهم..والحمد لله وأنا أشاهد الشعب فرحاناً ومبسوطا برغم الأزمة في ليبيا وربي يهنئ البلاد والعباد». وازدحمت متاجر المعجنات تماما حيث تجاهل الزبائن ارتفاع الأسعار من أجل شراء الحلوى التقليدية للأصدقاء والعائلة. وقال موظف يدعى كريم الدريني «شراء حلويات العيد وخصوصا الشرقية والشعبية من العادات والتقاليد بمناسبة عيد الفطر المبارك لأنها ضرورية وأساسية حيث تقدم للضيوف أو تهدى بين بعضهم بعضا ورغم من ارتفاع الأسعار إلا أنه يوجد إقبال عليها».
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©