الاتحاد

الاقتصادي

«الاتحاد للطيران» توقع اتفاقية تفويض لبيع وإعادة تأجير لمحركاتها الاحتياطية

طائرة تابعة لخطوط «الاتحاد للطيران» (أرشيفية)

طائرة تابعة لخطوط «الاتحاد للطيران» (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد) - منحت شركة الاتحاد للطيران تفويضاً لبيع وإعادة تأجير بقيمة 367 مليون دولا (1,35 مليار) إلى كل من شركة سند آيرو سوليوشنز لحلول التمويل وإنجين ليس فاينانس» ELF» الشركة المتخصصة بتمويل المحركات، وذلك بهدف تمويل محركاتها الاحتياطية، تحت الخدمة، البالغ عددها 16 محركا إضافة لتمويل سبعة محركات احتياطية جديدة من المقرر استلامها في المستقبل.
وقالت الشركة في بيان صحفي امس إن شركة سند ستقوم بشراء محركات طائرات من الاتحاد للطيران وإعادة تأجيرها لها من جديد، وتضم تلك المحركات، خمسة محركات من طراز GE90 وستة محركات من طراز رولز رويس ترنت 500، فيما ستقوم شركة (ELF) بشراء وإعادة تأجير المحركات للاتحاد للطيران وتضم ستة محركات من طراز رولز رويس ترنت 700، وستة محركات من طراز IAE V2500. وتمتد كلتا الصفقتين على مدى عقد تشغيلي يستمر لعشر سنوات. وتعود المحركات الاحتياطية لكامل أسطول الاتحاد للطيران المخصص لنقل المسافرين والشحن.
وقال جيمس هوجن، الرئيس والرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران» ستعمل صفقة بيع وإعادة تأجير المحركات مع سند وELF، على تزويد الشركة بحلول تمويل طويلة الأجل لقطع غيار أسطولها بالكامل، فيما تساعد على تخفيف مخاطر القيمة المتبقية، وتوفير التكلفة التنافسية للملكية على المدى الطويل».
وأضاف «إننا سعداء بالدعم الذي تلقيناه من قبل السوق خلال عملية العطاءات التي كانت تنافسية حقًا، وسعداء جدًا بتكليف شركاء أقويات لهم وزنهم، مثل سند وELF».
بدوره، قال تروي لامبث، الرئيس التنفيذي لشركة سند» يسرّنا توسيع أطر العلاقة بيننا وبين الاتحاد للطيران من خلال تلك الصفقة، وهي علامة فارقة جديدة ضمن تفويضنا المشترك لجعل أبوظبي محطة عالمية للطيران الجوي، وتوسيع القاعدة لمزيد من التعاون والشراكات بيننا».
وقال جون شارب، الرئيس التنفيذي لشركة، ELF « إنه لمن دواعي سرورنا بشكل خاص أن نعمل على توسيع علاقتنا القوية بالأساس مع الاتحاد للطيران، والتي تواصل ضبط وتيرة الأداء المتميز في كل عملياتها. وتلك الصفقة خير مثال على كيفية العمل المشترك لشركتين مبتكرتين من أجل المنفعة المتبادلة».

اقرأ أيضا

منظومة لحماية حقوق المستثمرين في الأوراق المالية