استشهد مساء اليوم شاب فلسطيني متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلية، خلال مواجهات عنيفة اندلعت في بلدة العيسوية بمدينة القدس.

وأكدت مصادر طبية استشهاد الأسير المحرر محمد سمير عبيد بعد إصابته بالرصاص الحي، خلال المواجهات التي اندلعت إثر قمع الاحتلال لوقفة احتجاجية مساء اليوم في بلدة العيسوية.

كانت قوات الاحتلال اختطفت الشاب خلال محاولة علاجه واسعافه.

اقرأ أيضاً: الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 12 فلسطينياً من الضفة وغزة