الاتحاد

الاقتصادي

8,14 مليار درهم إجمالي التداولات والمؤشر يرتفع 7,97%

ارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداول أمس بنسبة 7,97% ليغلق على مستوى 5884,96 نقطة، وشهدت القيمة السوقية ارتفاعا بقيمة 59,64 مليار درهم لتصل إلى 807,86 مليار درهم، وتم تداول ما يقارب 1,79 مليار سهم بقيمة إجمالية بلغت 8,14 مليار درهم من خلال 35223 صفقة· وسجل مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعا بنسبة 10,45%، تلاه مؤشر قطاع الصناعات ارتفاعا بنسبة 6,38%، تلاه مؤشر قطاع البنوك ارتفاعا بنسبة 5,51%، تلاه مؤشر قطاع التأمين ارتفاعا بنسبة 2,61%·
وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 74 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية· وحققت أسعار أسهم 64 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 9 شركات، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات·
وجاء سهم ''إعمار'' في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 1,87 مليار درهم موزعة على 140 مليون سهم من خلال 3497 صفقة· واحتل سهم ''سوق دبي المالي'' المرتبة الثانية بإجمالي تداول بلغ 710 ملايين درهم موزعة على 140 مليون سهم من خلال 2546 صفقة·
وحقق سهم ''أملاك'' أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 4,77 درهم مرتفعا بنسبة 14,94% من خلال تداول 69,64 مليون سهم بقيمة 320 مليون درهم· وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم ''المزايا القابضة'' الذي ارتفع بنسبة 14,94 % ليغلق على مستوى 8,85 درهم للسهم الواحد من خلال تداول 3,2 ألف سهم بقيمة 28,32 الف درهم·
وسجل سهم ''الفجيرة الوطني'' أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 4,76 درهم مسجلاً خسارة بنسبة 9,85% من خلال تداول 10 آلاف سهم بقيمة 47,6 الف درهم، تلاه سهم ''الوثبة للتأمين'' الذي انخفض بنسبة 9,35% ليغلق على مستوى 6,3 درهم من خلال تداول 10 آلاف سهم بقيمة 63 الف درهم·
ومنذ بداية العام بلغت نسبة النمو في مؤشر سوق الإمارات المالي -2,18%، وبلغ إجمالي قيمة التداول 80,52 مليار درهم· وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 53 من أصل 120 وعدد الشركات المتراجعة 42 شركة· ويتصدر مؤشر قطاع التأمين المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققا نسبة نمو عن نهاية العام الماضي بلغت 2,89% ليستقر على مستوى 3,745 نقطة، في حين احتل مؤشر البنوك المركز الثاني بنسبة 2,71% ليستقر على 6,115 نقطة، تلاه مؤشر قطاع الصناعات بنسبة 2,59% ليغلق على مستوى 669 نقطة، تلاه مؤشر قطاع الخدمات بنسبة -6,41% ليغلق على مستوى 5,907 نقطة·
وأغلق مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس مرتفعا بنسبة 6,34% عند مستوى 4575,2 نقطة· وبلغ حجم التداولات قرابة 1,86 مليار درهم وتم تداول 448 مليون سهم·
وارتفع مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 10,45% وأغلق عند مستوى 5755,21 نقطة· وبلغ حجم التداولات 6,28 مليار درهم وتم تداول 1,34 مليار سهم·


535 مليون درهم أرباح ديار

دبي (الاتحاد) - حققت ''ديار'' أرباحاً صافية بلغت 535 مليون درهم لعام 2007 بنمو بلغت نسبته 30% بالمقارنة مع ما حققته من أرباح صافية بلغت 412 مليون درهم خلال عام ·2006
وقال معالي الدكتور محمد خلفان بن خرباش، وزير الدولة لشؤون المالية والصناعة ورئيس مجلس إدارة شركة ديار: تجسد هذه النتائج المالية الباهرة مدى قوة النهج الذي تتبعه ''ديار'' في أعمالها وقدرتها على اتباع أساليب مبتكرة في إنشاء المشاريع وإدارتها الفعالة لمواردها· وقد مهد تحقيق الشركة لأرباح بلغت 411 مليون درهم في النصف الثاني من عام ،2007 في أعقاب العملية الناجحة للاكتتاب العام بأسهمها، الطريق لنمو أكثر تسارعاً في أسواق العقار الإقليمية· فعلاوة على المجموعة المميزة من مشاريعها في دولة الإمارات أعدت الشركة العدة للتوسع على المستوى العالمي في خطوة ستعزز بشكل كبير حجم أعمالها خلال عام 2008 وما بعده''·
وكانت ديار قد تحولت إلى شركة مساهمة عامة في العاشر من يوليو 2007 بعد اكتتابها العام وبتغطية بلغت أربعة عشر ضعفاً خلال شهر مايو من ذلك العام· وبعد تحولها إلى شركة مساهمة عامة حققت ''ديار'' أرباحاً صافية بلغت 411 مليون درهم خلال أقل من ستة أشهر· وقد أطلقت خلال عام 2007 مشاريع عقارية بلغت قيمتها 6 مليارات درهم في مناطق مهمة في دبي، فيما بلغت قيمة المشاريع التي أطلقتها الشركة خلال عام 2006 ملياري درهم·
وقال زاك شاهين الرئيس التنفيذي لشركة ديار: ''كان عام 2007 بالنسبة لديار حافلاً بفرص ثمينة كانت ثمارها إعلاننا عن عدد من المشاريع الرائعة· وقد تمكنا من زيادة عائدات المستثمرين والمساهمين في الشركة بكل اقتدار بفضل المجموعة المنوعة من المشاريع التي قدمتها الشركة للأسواق وارتفاع رصيدنا من الأراضي· وقد شكلت عائدات الاكتتاب العام القوة الدافعة لنمو حجم أعمالنا في الإمارات· وعلى صعيد آخر سيشهد عام 2008 إطلاقنا عددا من المشاريع الضخمة في مناطق راقية في دبي مثل الواجهة المائية ومرسى دبي ومدينة دبي الملاحية وداون تاون جبل علي والمدينة العالمية الإنتاج الإعلامي وعدد آخر من المناطق''·

·· و العربي المتحد يحقق 211 مليون درهم

الشارقة (وام) - حقق البنك العربي المتحد خلال السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2007 أرباحا صافية بلغت 211 مليون درهم بزيادة بنسبة وصلت الى 33,63 بالمائة عن عام 2006 والذي بلغت أرباح البنك الصافية خلاله 158 مليون درهم· ووافق مجلس إدارة البنك خلال الاجتماع الذي عقده مساء أمس الأول على توزيع أرباح نقدية على المساهمين وصلت الى 78 مليونا و289 الف درهم بنسبة 11 بالمائة من رأس المال المدفوع وتوزيع أسهم منحة للمساهمين بقيمة 85 مليونا و406 آلاف درهم تمثل 12 بالمائة من رأس المال المدفوع للبنك· وقرر مجلس الإدارة اعتماد النتائج المالية للبنك عن السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2007 ودعوة الجمعية العمومية العادية وغير العادية للمساهمين إلى الاجتماع في 24 فبراير المقبل، وأكدت النتائج المالية للبنك تحسن العائد عن كل سهم ليصل إلى 30 فلسا في مقابل 22 فلسا لعام ·2006 وتشير النتائج المالية للبنك الى انه بعد إقرار تخصيصات ونسب الأرباح المقترحة من قبل الجمعية العمومية العادية وغير العادية للمساهمين فإن حقوق المساهمين ستزيد لتصل إلى مليار و283 مليون درهم كما في نهاية ديسمبر 2007 وبنسبة نمو تصل الى 17,3 بالمائة بالمقارنة مع عام 2006 الذي بلغت خلاله حقوق المساهمين مليارا و93 مليون درهم· وأكدت النتائج المالية أن أداء البنك خلال عام 2007 كان جيدا، حيث تجاوزت النتائج المتحققة التقديرات المتوقعة وزادت إيرادات العمليات بعد التخصيصات بنسبة 26,56 بالمائة لتصل إلى 324 مليون درهم في مقابل 256 مليون درهم لعام ·2006 وأظهرت البيانات المالية ان البنك واصل نموه القوي والمطرد عام 2007 بالمقارنة مع بيانات ،2006 حيث زادت موجودات البنك لتصل الى 6 مليارات و185 مليون درهم وبنسبة نمو 29,12 بالمائة عن عام 2006 الذي بلغت قيمة موجودات البنك خلاله أربعة مليارات و790 مليون درهم· كما زادت محفظة القروض والسلفيات بنسبة 18,04 بالمائة لتصل الى 3 مليارات و944 مليون درهم مقابل 3 مليارات و341 مليون درهم عام ،2006 وكذلك زادت الأرصدة النقدية والودائع العائدة للبنك لدى البنوك بنسبة 72,28 بالمائة لتصل الى مليار و871 مليون درهم مقابل مليار و86 مليون درهم عام ·2006

اقرأ أيضا

"أوبر" تستحوذ على "كريم" ب3.1 مليار دولار