الاتحاد

الإمارات

حنيف: مبادرات وتحالفات جديدة لدعم الإصلاح التعليمي في الدولة

وزير التربية خلال تفقده لمعرض الخليج لمستلزمات التعليم

وزير التربية خلال تفقده لمعرض الخليج لمستلزمات التعليم

كشف معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم عن مبادرات وتحالفات جديدة تهدف إلى دفع عجلة إصلاح المنظومة التعليمية في الدولة، وتسريع التحول من أساليب التدريس التقليدية التي تعتمد على التلقين إلى اتباع مناهج حديثة تتماشى مع قدرات ومهارات كل طالب على حدة·
وفي هذا الإطار، تدشن الوزارة الشهر المقبل منصة الكترونية عبر الإنترنت، سيتم إدارتها بالتعاون مع شركة ''مايكروسوفت''، كما تم إطلاق برنامج إعداد رجال الأعمال الشباب بالتعاون مع مؤسسة ''إنجاز''، والذي يتوقع أن يخدم ما يزيد على 50 طالبا بحلول عام ·2013
جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات منتدى التعليم العالمي التي انطلقت أمس بفندق مدينة جميرا في دبي وتستمر حتى مساء غد على هامش معرض الخليج لمستلزمات التعليم·
وأكد معاليه أن المعرض يعد فرصة جيدة أمام الميدان التربوي لتطوير البنى التحتية وفقا لأحدث التقنيات التعليمية المتوفرة بالعالم داخل المدارس الحكومية بما فيها مشروع مدارس الغد التي تحتاج إلى ثلاث سنوات لاستكمال وتجديد بنيتها التحتية، إضافة إلى المدارس الخاصة على مستوى الدولة·
من جانبه، أكد مايك لويد متخصص الحلول التعليمية بشركة ميكروسوفت خلال الجلسة الافتتاحية لمنتدى التعليم العالمي على أن هناك 5 تحديات عدة تواجه الأنظمة التعليمية في دولة الإمارات ودول الخليج العربي خلال مسيرة الإصلاح التعليمي منها حالة النمو المتسارعة اقتصاديا وديموجرافيا، ومخاوف تتعلق بنتائج التعليم والتي تتزامن مع تركيز تلك الدول على المدخلات وليس المخرجات التعليمية، والبيروقراطية التي تعد من أكثر التحديات شيوعا في المنطقة، وتطوير المباني المدرسية والتطوير المهني للعاملين·
إلى ذلك، شهد منتدى التعليم العالمي تنظيم ورش عمل ركزت على عـــرض تجارب عالمية تتناول سبل تعزيز دور المدارس بما يحقق دورها كمراكز لتنمية المجتمع·

اقرأ أيضا