الاقتصادي

الاتحاد

«مصدر» تعلن عن الفائز في المسابقة الدولية للمدونات

معهد مصدر (الاتحاد)

معهد مصدر (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) - أعلنت «مصدر»، مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة، أمس عن الفائز في مسابقتها الدولية السنوية للمدونات، التي أطلقتها بهدف حفز النقاش الدولي حول دور المدن في التنمية المستدامة في جميع أنحاء العالم.
وبحسب بيان صحفي أمس، تلقت المسابقة أكثر من 117 مشاركة من قارات العالم الست، وحظيت باهتمام آلاف القرّاء ممن طرحوا آراءهم حول الاستدامة من خلال الموقع الإلكتروني لـ«مصدر»، والمنتديات، ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة، تمهيداً لانعقاد «أسبوع أبوظبي للاستدامة»، أكبر تجمع يعنى بالاستدامة في تاريخ الشرق الأوسط.
وكانت جائزة المسابقة من نصيب مدونة «التحضر في عام 2050» التي نشرها تايلر كين، وهو مهندس ممارس معتمد في مدينة نيويورك وعضو في مؤسسة “كوك فوكس” الأميركية للمهندسين المعماريين.
وجاءت مقالة كين في نصها كقصة مستقبلية لوكالة أنباء، حيث وصف خلالها مدينة نيويورك وقد حققت «الحياد في الموارد» بحلول عام 2050، بسبب الابتكارات التكنولوجية، والتغيير الاجتماعي وإعادة التفكير بكيفية هيكلة المدن بشكل كامل. بالإضافة لذلك يمتلك كين مدونة خاصة وهي InterconGreen.com، وقد نشرت له العديد من المقالات على موقع ArchDaily، والاقتصاد الأخضر بوست، وموقع المدن المستدامة المشترك.
وسيتلقى كين دعوة لحضور أسبوع أبوظبي للاستدامة 2014 كصحفي زائر، حيث ستتاح له فرصة تغطية فعاليات الدورة السابعة من القمة العالمية لطاقة المستقبل والدورة الثانية من القمة العالمية للمياه، والنسخة الأولى من معرض «إيكو ويست» السنوي لإدارة النفايات، وحفل توزيع جائزة زايد لطاقة المستقبل في دورتها السادسة.
وقال عمر زعفراني، مدير الاتصال الاستراتيجي في «مصدر»: «إن ازدياد حجم المشاركات بنسبة 65% هذا العام في مسابقة المدونات يعكس مدى اهتمام السكان بتحديات الامتداد الحضري المتزايد في مختلف دول العالم. ونحن في »مصدر« لدينا قناعة راسخة بأن الحوار لا يقل أهمية أبداً عن اتخاذ خطوات عملية في هذا الشأن. ونتطلع قدماً إلى مواصلة هذا الحوار البناء خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي سيجمع قادة العالم والمختصين بمسألة الاستدامة ليتبادلوا الأفكار حول كيفية تحقيق النمو الاقتصادي المستدام».
وتم إشراك أكبر شريحة ممكنة من المدونين والقرّاء في جميع أنحاء العالم بهذه المسابقة عن طريق الإنترنت، حيث نجحت في استقطاب آلاف الأصوات وشهدت العديد من المناقشات على قنوات وسائل الإعلام الاجتماعية على مدى أربعة أسابيع.
وأضاف زعفراني «نؤمن بأن مدينة مصدر، أحد المشاريع الرئيسية التي طورتها »مصدر«، تعد نموذجاً حياً لتكيف المدن مع التوسع العمراني السريع مع مراعاة الحد من استهلاك المياه والطاقة ورفع كفاءة إدارة النفايات. لذلك من المناسب أن الفائز في مسابقة المدونات لهذا العام هو مهندس معماري يركز على ممارسة الاستدامة في أعماله».
وفقاً للبنك الدولي، يعيش اليوم نصف سكان العالم في المدن، ومن المتوقع أن يرتفع عدد سكان المدن بنسبة 65% بحلول عام 2050. ولهذا، قمنا بالطلب من المدونين المشاركين في مسابقة التدوين هذا العام من جميع أنحاء العالم تقديم مقالات حول كيفية مساهمة المدن في التنمية المستدامة، بما في ذلك القضايا المتعلقة بالمياه والطاقة والنفايات. وقد تم تحديد الفائز على أساس الإبداع العام والجودة وملاءمة الأفكار المقدمة؛ بالإضافة إلى عدد الأصوات التي تلقاها من قبل القراء، ومدى نشاط المدون على قنوات الإعلام الاجتماعي بما في ذلك الفيسبوك وتويتر.
بالإضافة للمقال الفائز الذي شارك به كين، فإن المدونات الخمس التي حلّت ضمن القائمة النهائية للمرشحين، متوفرة ويمكن الاطلاع عليها عبر الرابط: www.masdar.ae/engage
وستجمع الدورة الثانية من «أسبوع أبوظبي للاستدامة» أكثر من 30 ألف مشارك من 150 دولة، حيث سيقوم خلالها قادة الدول ورؤساء الحكومات والمسؤولين من القطاعين الحكومي والخاص والخبراء والأكاديميين بمناقشة التحديات المالية والاستثمارية والتقنية التي تواجه تعزيز وتسريع انتشار حلول التنمية المستدامة وتبني تقنيات الطاقة المتجددة.
وتشمل المواضيع التي سيتم تناولها خلال الأسبوع، التحديات والفرص التي تواجه قطاع الطاقة المتجددة، ودور المياه والطاقة في التنمية الاقتصادية، والعلاقة التفاعلية بين توليد الطاقة وكفاءتها.
وسوف يتضمن «أسبوع أبوظبي للاستدامة» مجموعة من المؤتمرات المهمة، بما فيها الاجتماع الرابع للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا)؛ والقمة العالمية السابعة لطاقة المستقبل، والدورة الثانية من القمة العالمية للمياه، والنسخة الأولى من معرض «إيكو ويست» لإدارة النفايات، إضافة إلى حفل توزيع جائزة زايد لطاقة المستقبل في دورتها السادسة.

اقرأ أيضا

«راكز»: باقات لتسهيل تأسيس الأعمال