الاتحاد

عربي ودولي

كوريا الشمالية: تمديد أميركا للعقوبات "عمل عدائي"

كيم جونج أون(أرشيفية)

كيم جونج أون(أرشيفية)

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية، اليوم الأربعاء، إن تمديد الولايات المتحدة للعقوبات على بيونج يانج عمل عدائي وتحد صريح للقمة التاريخية التي عقدت بين البلدين في سنغافورة العام الماضي.

ومدد البيت الأبيض الأسبوع الماضي لمدة عام آخر ستة أوامر تنفيذية تتضمن العقوبات المفروضة على برنامج كوريا الشمالية النووي وبرنامجها الصاروخي.
وشجب متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية تصريحات أدلى بها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، يوم الأحد، بأن أكثر من 80 بالمئة من اقتصاد كوريا الشمالية تأثر بالعقوبات.

ووصف في بيان نشرته وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية العقوبات بأنها "مظهر من مظاهر الأعمال العدائية الأكثر تطرفاً".

وعقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون أول قمة لهما في يونيو العام الماضي واتفقا على بناء علاقات جديدة والعمل على نزع السلاح من شبه الجزيرة الكورية.
إلا أن قمة ثانية في فبراير انهارت بعد فشل الجانبين في تضييق الخلافات بين الدعوة الأميركية لنزع السلاح ومطالب كوريا الشمالية بتخفيف العقوبات.

اقرأ أيضاً... أميركا تحض كوريا الشمالية على استئناف المحادثات

ومنذ ذلك الوقت تشكو كوريا الشمالية من العقوبات الأميركية وطالبت باستبدال بومبيو بشخص "أكثر نضجاً".
وعزز بومبيو، في حديثه للصحفيين يوم الأحد الآمال في إحياء المحادثات النووية بعد تبادل الرسائل بين ترامب وكيم في الآونة الأخيرة.

وانتقد المتحدث باسم الخارجية الكورية بشدة تمديد العقوبات المفروضة على برنامج كوريا الشمالية النووي وبرنامجها الصاروخي.

اقرأ أيضا

واشنطن لن تبيع أنقرة طائرات "أف 35" وتمنعها من المشاركة في تطويرها