الاتحاد

الرياضي

آرسنال ومانشستر يونايتد وايفرتون تراقب أنان

بعد أن حل التشاؤم بجماهير منتخب غانا جراء سلسلة الإصابات المتتالية التي تهاجم نجوم الفريق، والتي تسببت في غياب 6 لاعبين من المفاتيح الرئيسية في تشكيلة النجوم السوداء عن بطولة أمم أفريقيا، عاد بصيص من الأمل في تعافي بعض النجوم خلال المرحلة المقبلة، فقد أكدت مصادر صحفية في غانا إن لاعب خط الوسط أنطوني أنان يقترب بشدة من العودة إلى تشكيلة الفريق خلال مباراته المصيرية التي يخوضها اليوم في مواجهة منتخب بوركينا فاسو،
وأشار موقع “غانا سوكر نت” إلى ان أنان عاد إلى التدريبات في اليومين الماضيين وتماثل للشفاء بعد أن غاب عن المباراة الأولى ضد المنتخب الإيفواري بداعي إصابته في الركبة . وتشكل عودة أنان إلى منتخب النجوم السوداء فألاً حسناً للمدير الفني الذي سيكون عليه مواجهة المأزق المترتب على تجدد إصابة نجم وسط الفريق مايكل إيسيان الذي داهمته إصابة في الركبة اليمني خلال تدريبات الفريق استعداداً لمواجهة بوركينا فاسو في مباراة لا تقبل أي نتيجة عدا الفوز لمنتخب النجوم السوداء من أجل مواصلة مشوار بطولة أمم أفريقيا والتغلب على شبح الخروج من الدور الأول للبطولة.
وكان أنطوني أنان الذي يلعب لفريق روزنبورج النرويجي قد تعرض لإصابة في الركبة قبل انطلاق البطولة، إلا أن الجهاز الفني للفريق قرر ضمه إلى تشكيلة الفريق أملاً في تعافيه من الإصابة والاستعانة به في المباريات القادمة، خاصة انه يمتلك خبرة دولية كبيرة على الرغم من انه لم يتجاوز 23 عاماً، فقد خاض مع منتخب بلاده 38 مباراة دولية منذ انضمامه إلى تشكيلة النجوم السوداء عام 2007، كما يشتهر أنان في أوروبا بلقب “بابلو ايمار” لتشابه قدراته مع تلك التي يمتلكها نجم الوسط الأرجنتيني الشهير.
وكانت عدة أندية أوروبية على رأسها آرسنال ومانشستر يونايتد وإيفرتون تراقبه أملاً في ضمه إلى صفوفها بعد أن انتقل إلى فريق روزنبورج النرويجي في أغسطس 2008 مقابل 1,5 مليون جنيه استرليني، ومن المتوقع أن تتجدد مراقبة هذه الأندية وغيرها للنجم الغاني خلال البطولة الحالية.

اقرأ أيضا

27 لاعباً في قائمة «الأبيض» لمعسكر البحرين