الاتحاد

الرياضي

عبد الله إبراهيم: قرار «الاستئناف» أنصفنا وأعاد الحق إلى أصحابه

(دبي) - أكد عبد الله إبراهيم مدير فريق الشارقة أن الحق عاد إلى أصحابه عقب قرار لجنة الاستئناف، بعودة نقطة مباراة دبي، واحتساب النتيجة 1-1، وهي التعادل الذي انتهت به مباراة الفريقين في الجولة الثامنة لدوري المحترفين لكرة القدم، مشيراً إلى أن القرار أنصف اللاعبين الذين بذلوا الجهد والعرق في اللقاء، وأيضاً الجهازين الفني والإداري والجمهور.
وكانت لجنة الانضباط قد قررت منح دبي نقاط مباراته مع الشارقة كاملة، بعد أن احتج على مشاركة الإيراني إيمان مبعلي أجنبي الشارقة في المباراة، من منطلق أن اللاعب لم يتم إيقافه سوى مباراة واحدة ولم يوقف مباراتين، وتقدم الشارقة بالتماس أمام لجنة الاستئناف التي قررت إعادة النقطة التي حصل عليها “الملك” بالتعادل مع دبي.
وأضاف أن القرار يؤكد أن إدارة النادي تطبق اللوائح والقوانين بكل حذافيرها، دون المساس بالآخرين، سواء أندية أو أشخاص، ولا تسعى للحصول على شيء ليس من حقها، موجهاً الشكر إلى لجنة الاستئناف التي أنصفت النادي، خاصة أن الفريق مر بظروف صعبة طوال الفترة الماضية، بسبب هذا القرار الذي صدر في البداية، واعتبر الفريق خاسراً المباراة.
وقال عبد الله إبراهيم إن القرار أنصفني بصفة شخصية، لأن قرار لجنة الانضباط أدانني، ووجه لي إنذاراً، وغرامة مالية، ولو أنني لم أطبق اللوائح، لكنت أستحق أكثر من ذلك، رغم أنني رجل قانون، وأعرف اللوائح والقوانين، كما أن إدارة النادي دائماً تلجأ إلى اتحاد الكرة في كل الاستفسارات والموضوعات المطروحة لدينا، وهو شعارنا الإداري في التعامل مع اتحاد الكرة، وقبل مباراة الخليج في الكأس أرسلنا إلى اتحاد الكرة نستفسر عن موقف اللاعب إيمان مبعلي، وجاء الرد الرسمي بمشاركة اللاعب، كما أن المدير التنفيذي للنادي على تواصل مستمر مع اتحاد الكرة.
وأشار إلى أن القرار سيكون له رد فعل إيجابي، ودافع معنوي للاعبين في المباراة المقبلة أمام بني ياس في الدوري، من أجل تحسين ترتيبنا في الدوري، وعودة الفريق إلى وضعه الطبيعي، وسيكون مطلوباً منهم بذل كل ما في طاقاتهم، من أجل تحقيق الفوز في المباريات المقبلة، والتقدم في جدول الترتيب بين الأندية الكبار، وهو المكان الطبيعي لفريق الشارقة.
وأهدى عبد الله إبراهيم تأهل الفريق إلى دور الأربعة لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة،
بمناسبة عودته إلى أرض الوطن بسلامة الله وحفظه، مشيراً إلى أن الفريق تخطى منافساً قوياً في دور الثمانية، هو فريق كلباء، وقبلها فاز على الخليج، ولا ننسى أن الفريق تعرض من قبل للخروج على يد أندية في الدرجة الأولى، وهو ما وضعناه في أذهاننا، عندما واجهنا الخليج وكلباء.
وحول عودة غانم بشير لاعب الفريق بعد إلزامه بقرار العودة إلى ناديه من قبل لجنة الاستئناف قال: لم نتحدث مع اللاعب ولا مدير أعماله، وننتظر عودته في أي وقت إلى صفوف الفريق، بل ونطالب بالعودة، ونرحب به في بيته والعودة إلى التدريبات مع الفريق.
وعن الصفقات الجديدة من اللاعبين المواطنين قال: لم نحسم أي صفقة للفريق حتى الآن، ولم تخرج من كونها مجرد مفاوضات بين الشارقة وأندية أخرى، وإذا لم نتعاقد مع أي لاعب، فإن الشارقة لديه اللاعبين القادرين على أن يواصلوا المسيرة في المرحلة المقبلة من الموسم.
من ناحية أخرى عاد الشارقة للتدريبات مساء أمس بملعب النادي استعداداً لمباراة بني ياس في الجولة الحادية عشرة “الأخيرة من الدور الأول” لدوري المحترفين، والتي تقام على ملعب الشارقة يوم الأحد المقبل.

اقرأ أيضا

اتحاد كلباء والفجيرة.. «ديربي العقدة»!