الاتحاد

منوعات

مراسلة تعد تقريراً وهي تقف بين جثث القتلى

بثت قناة سورية مؤيدة لنظام الرئيس بشار الأسد تقريراً لمراسلة وهي تقف بين جثث عشرات القتلى.

وبدت المراسلة، بحسب تقرير بثته قناة "العربية"، في كامل زينتها وهي تقف بين جثث القتلى في تجاوز صارخ لحرمة الأموات.

وأكدت المراسلة، التي قيل إنها كانت تتحدث من مدينة حمص السورية، أن الجثث المكدسة تعود لمن وصفتهم بـ"الإرهابيين".

وقد أثار مشهد وقوف المراسلة بين الجثث صدمة ودهشة لدى الكثيرين لقساوته وعدم مراعاته لمشاعر المشاهدين وانتهاكه لحرمة الموتى في الوقت عينه.

واتهمت عدة جهات، إعلام النظام السوري بالابتعاد عن قواعد السلوك المهنية ومواثيق الشرف.

اقرأ أيضا

إعلان الفائزين بجائزة بوكر الأدبية العريقة