الاتحاد

عربي ودولي

قاذفتان روسيتان تختبران إطلاق صواريخ في المحيط الأطلسي

ذكرت وكالة ''ايتار تاس'' الروسية للأنباء أمس أن قاذفتين روسيتين طراز ''بلاك جاك'' البعيدة المدى توجهتا الى خليج بيسكاي قبالة السواحل الفرنسية والاسبانية المطلة على المحيط الاطلسي لاختبار اطلاق صواريخ·
وتجربة الاختبار الصاروخي الجوي قبالة سواحل عضوين في حلف شمال الاطلسي هي الأحدث في سلسلة من تجارب السلاح الروسي الجديد والتحركات السياسية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في استعراض للقوة العسكرية لموسكو على المسرح الدولي·
ونقلت وكالة ''اتار تاس'' عن متحدث باسم السلاح الجوي الروسي قوله ''انطلقت قاذفتان استراتيجيتان طراز توبوليف 160 للتدريب في خليج بيسكاي· وطبقا لخطط رئيس المشروع ستقومان بعدد من المهام وتجريان إطلاقا تكتيكيا للصواريخ''·
وفي سبتمبر الماضي استخدمت القاذفات الاستراتيجية الأسرع من الصوت توبوليف 160 والتي يطلق عليها حلف الاطلسي اسم ''بلاك جاك'' لاختبار قنبلة تحدث تفريغا هوائيا يمكنها احداث موجات صادمة قوية تقارن بالتفجير النووي· كما استأنفت روسيا دوريات جوية استراتيجية على مدار الاربع والعشرين ساعة فوق اراضيها وقامت بمهام جوية بعيدة المدى في الاجواء الدولية بالقرب من النرويج وبريطانيا وهما أيضا عضوان في حلف الاطلسي·

اقرأ أيضا

زعيم كتالونيا يدعو لمحادثات والحكومة الإسبانية ترفض