الجمعة 9 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

16 ألف سلة غذائية من «خليفة الإنسانية» للشعب الصومالي

21 يونيو 2017 12:19
بربرة- الصومال(وام) قام فريق من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية بزيارة الصومال، وتجول في العديد من المناطق واطلع على الأضرار الشديدة التي لحقت بالأسر الصومالية ومزارعها وثروتها الحيوانية، الأمر الذي استدعى القيام بحملة إنسانية فورية قدمت من خلالها المؤسسة آلاف السلال الغذائية الى الشعب الصومالي للتخفيف من الصعوبات الاقتصادية التي يعانيها، حيث شملت زيارات فريق المؤسسة أقاليم مختلفة في الصومال والمناطق الجبلية الوعرة التي يصعب الوصول إليها. ووزعت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، أكثر من 16 ألف سلة غذائية على الشعب الصومالي الشقيق في أربع محافظات صومالية تمثلت في محافظة برعو وبربرة وأدويني وهرجيسا والمناطق والقرى المحيطة. ويأتي توزيع المساعدات، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية. وقدمت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية المساعدات الإغاثية للمتضررين من الجفاف في الصومال، تزامناً مع حملة «لأجلك يا صومال» التي أُطلقت تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة لمساعدة الشعب الصومالي على تخطي الظروف المعيشية التي يمر بها وحشد الدعم للمتضررين من الجفاف، وانسجاماً مع مبادرة «عام الخير»، وتعزيزاً لدور دولة الإمارات ورسالتها الإنسانية والحضارية في معالجة أزمة المجاعة في الصومال. وأعرب سكان الأقاليم والقرى الصومالية المتضررة عن الامتنان لهذه المساعدات، مؤكدين أن شعب الصومال لن ينسى للإمارات وقفتها إلى جانبه وتوفيرها احتياجاته الأساسية وتخفيفها عنه بعضاً من عبء الجفاف الذي قضى على جزء كبير من ثروتهم الحيوانية، وأصاب العديد من المحاصيل بالتلف. وكانت قد وصلت إلى ميناء بربرة شمال غرب الصومال باخرة تحمل نحو 1700 طن من المواد الغذائية الأساسية والملابس.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©