الرياض (الاتحاد) أشاد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بدعم وإسناد قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، ودور دولة الإمارات العربية المتحدة في صنع الانتصارات المتوالية على قوى التمرد والانقلاب الذي تقوده ميليشيات الحوثي الإيرانية. وحيا خلال ترؤسه اجتماعاً لهيئة مستشاريه بحضور نائب الرئيس علي محسن صالح ونائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي دور السعودية وجهودها في تجاوز تداعيات أحداث محافظة أرخبيل سقطرى لما من شأنه تعزيز اللحمة الواحدة وتعضيد أهداف التحالف في اليمن والانتصار لأهداف عاصفة الحزم وإعادة الأمل في القضاء على فلول التمرد والانقلاب وعودة الشرعية وتحقيق تطلعات الشعب اليمني في الأمن والاستقرار والسلام. وقال رئيس الحكومة اليمنية احمد عبيد بن دغر «هناك عدو واحد هو الحوثي، وهناك خطر داهم هو إيران، ولتحقيق النصر علينا أن نمضي نحو هدف العاصفة نحو استعادة الدولة وهزيمة العدو». وشكر المسؤولين في السعودية وفي الإمارات». في وقت وصلت طائرتا إغاثة إلى سقطرى قادمة من السعودية محملتين بمواد طبية وإغاثية تزن 20 طناً، ضمن العمل المشترك الذي يقوم به برنامج إعادة إعمار اليمن.