الاتحاد

الاقتصادي

«أميرة هواوي» تمثل أمام محكمة كندية بشأن تسليمها لواشنطن

مينغ وانتشو

مينغ وانتشو

تمثل المديرة المالية لمجموعة هواوي الصينية مينغ وانتشو أمام المحكمة، اليوم الاثنين، في جلسة مخصصة للبت بشأن مسألة تسليمها إلى الولايات المتحدة.
ومينغ الابنة الكبرى لمؤسس هواوي رين زينغفي، مطلوبة لدى السلطات الأميركية بتهمة الاحتيال.
ومن أجل الحصول على حريتها، على السيدة الصينية الملقّبة بـ«أميرة هواوي» إقناع القاضي الكندي بأن التهم الأميركية الموجهة إليها لا تندرج في إطار المخالفات للقانون الكندي ودوافعها سياسية.
وتتهم الولايات المتحدة مينغ بالكذب على مصرف «إتش إس بي سي» بشأن علاقة هواوي بشركة «سكايكوم».
وأفادت وزارة العدل الكندية في مذكّرات المحكمة «ببساطة، هناك أدلة على أنها خدعت (إتش إس بي سي) لحمله على مواصلة تقديم الخدمات المصرفية إلى هواوي».

اقرأ أيضاً... "جوجل" تعلق بعض معاملاتها مع "هواوي"

ونفت مينغ الاتهامات. وتم الإفراج عنها بكفالة، وهي تقيم في أحد منزليها الفخمين في فانكوفر منذ عام بانتظار محاكمتها.
وشددت وزارة الخارجية الصينية الاثنين على أن قضية تسليم مينغ «حادثة سياسية خطيرة» وحضّت أوتاوا على إطلاق سراحها.

اقرأ أيضا

السماح ببيع وتداول الأراضي الزراعية بإمارة أبوظبي