الأحد 4 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

كريستيانو رونالدو ومورينيو تحت مقصلة التهرب الضريبي في إسبانيا

كريستيانو رونالدو ومورينيو تحت مقصلة التهرب الضريبي في إسبانيا
20 يونيو 2017 20:16
يدلي النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب ريال مدريد، بأقواله أمام القضاء الإسباني في 31 يونيو المقبل، على خلفية اتهامه بالتهرب من سداد 14 مليونا و700 ألف يورو (16 مليونا و700 ألف دولار) للضرائب. وحدد القضاء الإسباني آخر أيام شهر يونيو الجاري في الساعة الحادية عشرة صباحا موعداً لمثول اللاعب البرتغالي أمام محكمة أول درجة بالعاصمة الإسبانية مدريد. وكان الادعاء العام في مدريد قد تقدم بشكوى في 14 يونيو ضد رونالدو، بعد أن استقر في يقينه أن اللاعب ارتكب أربع جرائم ضريبية في الفترة ما بين عامي 2011 و2014 بتهربه من سداد مبلغ يقدر بـ14 مليوناً و700 ألف يورو. وفي وقت لاحق، كشفت الصحافة الإسبانية عن رغبة رونالدو بالرحيل عن ريال مدريد، على ضوء استيائه من المعاملة الضريبية التي يتلقاها في إسبانيا وتقاعس ناديه عن الدفاع عنه. وعلم رونالدو بخبر مثوله أمام القضاء الإسباني أثناء تواجده في روسيا حالياً برفقة منتخب البرتغال للمشاركة في بطولة كأس القارات. وبعيداً عن المستقبل الرياضي لرونالدو، الذي يكتنفه غموض كبير، بدا واضحاً أن الخناق يضيق عليه من الناحية القضائية، وعلى ممثله خورخي مينديز والمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني الحالي لمانشستر يونايتد. وفي نفس الإطار تقدم الادعاء العام في مدريد اليوم الثلاثاء بشكوى ضد جوزيه مورينيو يتهمه فيها بارتكاب جرائم ضريبية بالتهرب من سداد ثلاثة ملايين و300 ألف يورو (ثلاثة ملايين و700 ألف دولار)، المفروضة على أرباحه في الفترة ما بين عامي 2011 و2012. وتقدم قسم الجرائم الاقتصادية التابع للنيابة العامة في مدريد اليوم بشكوى قضائية ضد مورينيو لاشتباهه في قيامه بخروق ومخالفات لقانون الضرائب على دخول الأشخاص الطبيعيين في الفترة التي تولى خلالها تدريب نادي ريال مدريد الإسباني. ويبلغ مجموع المبلغ المتهرب من سداده ثلاثة ملايين و304 آلاف و670 يورو وذلك خلال العامين 2011 و2012. وبعد أن رحل عن تشيلسي في 2010 وقع مورينيو على عقد عمل مع ريال مدريد ونقل مقر إقامته إلى مدريد، الأمر الذي بموجبه حصل على صفة مقيم ضريبي في أسبانيا، إلا أنه لم يقدم بيانا بأرباحه الناجمة عن بيع حقوق الصورة الخاصة به، حيث أكد بيان الاتهام الصادر من النيابة العامة أن الهدف وراء ذلك كان تحقيق أرباح غير قانونية. ومن قبيل المصادفة أن المدرب البرتغالي ومواطنه نجم ريال مدريد يتعاملان مع نفس وكيل اللاعبين، خورخي مينديز، الذي يتعامل أيضا مع لاعبين آخرين وقعوا تحت مقصلة التهرب الضريبي في إسبانيا مثل أنخيل دي ماريا ورادميل فالكاو وفابيو كوينتراو وبيبي. يذكر أن مينديز تم استدعاؤه أيضا للمثول أمام القضاء الإسباني على خلفية التحقيقات الجارية ضد اللاعب الكولومبي رادميل فالكاو بعد اتهامه بالتهرب الضريبي خلال فترة احترافه بصفوف نادي أتلتيكو مدريد.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©