سعيد ياسين (القاهرة) كرّم الدكتور نبيل رزق المدير الإقليمي للأمم المتحدة للفنون في الشرق الأوسط وأفريقيا، وعاصم المنياوي المستشار الفني لشؤون الموسيقى والغناء، الفنان محمد عبده، وأهدياه شهادة تقدير، باعتباره سفيراً للأغنية العربية، لما قدمه من فن راقٍ عبر مسيرة فنية عظيمة، وذلك بعد النجاح المبهر لحفله بدار الأوبرا المصرية في 9 مايو الماضي، وجاء الحفل فور طرح الألبوم الغنائي الجديد له بعنوان «عمري نهر» من كلمات باقة من الشعراء العرب وألحان الموسيقار السعودي الدكتور طلال الذي أعاد بألحانه صياغة هوية الأغنية السعودية، من خلال جمل لحنية تحمل بداخلها عبق التراث الموسيقى السعودي بشكل بسيط ومتطور. وحضر الحفل الذي أشرف عليه خالد أبومنذر المشرف العام على أعمال الموسيقار طلال، عدد كبير من الشخصيات العامة والفنية، منهم الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة المصرية، وأسامة النقلي السفير السعودي بالقاهرة، والشيخ عيسى بن راشد آل خليفة، وعدد من الكتاب الصحفيين العرب.