قتلت قوات الجيش الوطني اليمني، اليوم الأحد، 11 عنصراً من ميليشيات الحوثي الموالية لإيران خلال هجوم واسع في محافظة تعز جنوبي غرب اليمن، في وقت أسفرت المواجهات على جبهة صعدة عن مقتل سبعة عناصر من الميليشيات الإرهابية.

وقال موقع "سبتمبر نت" التابع لوزارة الدفاع اليمنية، اليوم الأحد، إن "قوات الجيش الوطني اليمني شنت هجوماً على مواقع ميليشيات الحوثي في الجبهات الشرقية والشمالية لمدينة تعز، وأسفر الهجوم عن مقتل 11 حوثياً بينهم قيادي ميداني يدعى أبوقصي وإصابة عشرات آخرين".

اقرأ أيضاً... مقتل 7 من ميليشيات الحوثي بينهم قيادي وخبير متفجرات في تعز

وكانت مواجهات اندلعت، مساء الجمعة، بين قوات الجيش اليمني والمليشيات الانقلابية، قرب معسكر الأمن المركزي شرقي مدينة تعز، وأسفرت عن مصرع سبعة عناصر من الميليشيات الانقلابية، بينهم القيادي الميداني المدعو (أبو علي)، وخبير المتفجرات المدعو أحمد الضلعي".

وفي جبهة أخرى، لقي عدد من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران مصرعهم في مواجهات مع الجيش الوطني في جبهة رازح غربي محافظة صعدة شمالي البلاد. واندلعت مواجهات بين اللواء السابع حرس حدود، والميليشيات الانقلابية، في منطقة بني معين بمديرية رازح. وأسفرت المواجهات عن مصرع سبعة من عناصر الميليشيات الانقلابية، وجرح آخرين.