الاتحاد

عربي ودولي

«التعاون الإسلامي» تدعو المجتمع الدولي لإغاثة اللاجئين السوريين في الأردن


جمال إبراهيم (عمان) - أطلق الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور أكمل الدين إحسان أوغلو، نداء عاجلاً إلى الدول الأعضاء في المنظمة، والمنظمات غير الحكومية الإسلامية العاملة فيها في مجالات الإغاثة، وكافة منظمات المجتمع الدولي، دعا فيه إلى المسارعة لمد يد العون إلى اللاجئين السوريين في الأردن في ظل الظروف المناخية الصعبة التي يمرون بها. وأعرب إحسان أوغلو في بيان صحفي أمس عن تعاطفه ووقوفه بجانب اللاجئين السوريين في محنتهم المضاعفة، والتي تراكمت، بفعل تبعات فصل الشتاء البارد، على القاطنين في مخيم الزعتري شمال شرق الأردن.
وأكد تقديره وتثمينه للجهود التي يقوم بها الأردن في توفير الملاذ الآمن والمناسب للاجئين وفق الإمكانات المتوافرة لديه. وقال الأمين العام للمنظمة إن الدول الإسلامية والمنظمات الإنسانية، وجميع المنظمات الدولية، عليها مسؤولية لا تنتظر التأجيل من أجل الوقوف بجانب اللاجئين السوريين المتضررين من السيول والرياح التي اجتاحت خيامهم، ويعتزم وفد تابع لإدارة الشؤون الإنسانية بالمنظمة، التوجه إلى الأردن في القريب العاجل، من أجل التشاور مع الحكومة الأردنية في الطرق والوسائل اللازمة، من أجل إيصال المساعدات الإنسانية إلى اللاجئين السوريين من دون إبطاء.

اقرأ أيضا

وزير الطاقة الأميركي سيستقيل في الأول من ديسمبر