الاتحاد

الإمارات

«زايد للثقافة الإسلامية» تطلق حملة «شارك وكن متسامحاً»

الاتحاد

الاتحاد

أبوظبي (وام)

لاقت الحملة الترويجية التي أطلقها دار زايد للثقافة الإسلامية الأسبوع الماضي، تحت شعار «شارك وكن متسامحاً» في الجهات الحكومية والخاصة ومراكز التسوق إقبالاً كبيراً من قبل الموظفين والمراجعين والمتسوقين، حيث وصل عدد المشاركين والموقعين على «وثيقة المليون متسامح» أكثر من 83 ألف شخص، فيما زار موقع المنصة الإلكترونية أكثر من 350 ألفاً منذ إطلاقها خلال أبريل الماضي. وتسهم الحملة في تعريف الجمهور بالوثيقة وكيفية المشاركة فيها والأهداف التي تسعى الدار لتحقيقها في استدامة التسامح وتعزيز وغرس قيمة التسامح لدى الجمهور المستهدف، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لإنشاء قاعدة بيانات لشرائح المجتمع بما يخدم أهداف وبرامج الدار مستقبلاً. وقالت الدكتورة نضال محمد الطنيجي المدير العام لدار زايد للثقافة الإسلامية: إن «وثيقة المليون متسامح» تتبنى رسالة «أن يكون الفرد متسامحاً مع نفسه ومع من حوله ومع مجتمعه لأن في التسامح حياة». وأضافت الطنيجي: يأتي إطلاق هذه الحملة سعياً إلى تحقيق قيمة ريادية في استدامة التسامح من خلال دعوة الجمهور المستهدف لتبني ثقافة التسامح والعمل عليها بمجرد مشاركته وتعهده بأن يكون فرداً متسامحاً بالمجتمع، ويحصل كل شخص يقوم بالتسجيل على «وثيقة المليون متسامح» عبر الرابط.
Tolerancecovenant.com على شهادة شكر إلكترونية بمجرد تسجيله ومشاركته تصله عبر البريد الإلكتروني المسجل.
وأوضح خليفة عبدالله الساعدي رئيس قسم العلاقات العامة والإعلام في الدار أن الحملة وضمن مرحلتها الأولى تستهدف زيارة 50 جهة حكومية في أبوظبي والعين وعجمان، بالإضافة إلى 15 مركز تسوق، وستنطوي الحملة على توزيع «بوسترات» إعلانية باللغتين العربية والإنجليزية، حيث تم إصدار 5000 «بوستر» وكذلك توزيع أكثر من 50 رول أب على مؤسسات القطاع الخاص، إضافة إلى الدعايات الإلكترونية على الموقع الإلكتروني للدار وحسابات التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجّه بتعيين 389 إماراتياً في الإمارة