الاتحاد

عربي ودولي

«هاآرتس» : عبدالله الثاني يمتنع عن لقاء نتنياهو بسبب جمود عملية السلام

رام الله (الاتحاد) - ذكرت صحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية أمس نقلاً عن مصادر سياسية إسرائيلية مطلعة لم تحددها، أن مستشار الأمن القومي الإسرائيلي عوزي أراد الذي زار عمان قبل أسبوع نقل إلى المسؤولين الأردنيين طلباً رسمياً من رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو للقاء العاهل الأردني عبدلله الثاني، ولكنهم لم يستجيبوا له، وأوضحوا أنهم سيدرسون ما إذا كان جدول أعمال الملك يسمح بذلك.
وأوضحت الصحيفة أن أراد بحث مع رئيس الديوان الملكي الأردني ناصر اللوزي ووزير الخارجية الأردني ناصر جودة سبل تعزيز العلاقات، وطلب من الأردن ممارسة ضغط على الرئيس الفلسطيني محمود عباس للعودة إلى المفاوضات.
وأضافت أنه أطلع المسؤولين الأردنيين على نتائج مباحثات الرئيس المصري حسني مبارك ونتنياهو في شرم الشيخ يوم الخميس الماضي، وطلب عقد لقاء بين الملك عبد الله الثاني ونتنياهو في الأيام القليلة المقبلة. وقالت الصحيفة إن ربط الرد الأردني على طلب اللقاء بجدول أعمال الملك، يعني أن الأردن يعتقد أنه لا فائدة من إجراء اللقاء في التوقيت الحالي بسبب جمود عملية السلام وعدم وجود اقتراحات جديدة من نتنياهو لاستئناف المفاوضات. وأضافت أن نتنياهو أجرى بعد عودته من شرم الشيخ إلى القدس المحتلة، مكالمة هاتفية مع الملك الأردني أبلغه خلالها بتفاصيل محادثاته مع مبارك، وجدد طلبه الاجتماع معه، إلا أن بياناً أصدره الديوان الملكي الأردني بشأن المكالمة لم يتضمن أية إشارة إلى إمكانية لقائهما.

اقرأ أيضا

نزوح 300 ألف مدني من شمال سوريا منذ بدء "العدوان التركي"