الاتحاد

الاقتصادي

36 بلاغاً من "مواصفات" لمنظمة التجارة العالمية خلال 2011

قدمت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" 36 بلاغاً لمنظمة التجارة العالمية خلال العام 2011، بهدف الحفاظ على الصحة العامة وحماية المستهلكين، وتنفيذاً لالتزامات الدولة كعضو في منظمة التجارة العالمية، بحسب المهندس محمد صالح بدري، المدير العام للهيئة بالوكالة.
وقال بدري لـ"الاتحاد" إن البلاغات تضمنت مختلف القطاعات، منها 27 بلاغاً في قطاعات تكنولوجيا الغذاء، و4 بلاغات في قطاع المركبات، و4 في قطاع الصناعات الكيميائية ومواد التجميل، وبلاغ واحد في قطاع البناء.
وأضاف بدري أن أهم مشاريع اللوائح الفنية التي تم الإبلاغ في قطاع الاغذية تضم عدداً من المنتجات، منها السمن الحيواني المحضر من الحليب، الأسماك المبردة، صلصة طماطم بالتوابل (كاتشب)، الاشتراطات العامة لأغذية بناء الجسم، الحليب المركز المحلى، المشروبات الاصطناعية المنكهة، اشتراطات عامة لأعلاف الطيور، والأسماك الزعنفية المعلبة.
كما شملت البلاغات العصائر مع الحليب، الاشتراطات العامة لمواصفات المواد الملامسة للأغذية، حبوب الأرز، اللحوم المجهزة – اللحوم المكبوسة والمعالجة حراريًا، اللحوم المعبأة المحتوية على خضراوات وصلصة، إرشادات البيانات التغذوية على البطاقة، وفترات صلاحية المواد الغذائية.
وفي قطاع الصناعات الكيميائية ومواد التجميل، ضمت البلاغات العبوات المصنوعة من البلاستيك المستخدمة لتعبئة المواد والمنتجات الكيماوية، ومزيل البقع الدهنية للملابس والمنسوجات، ومستحضرات التجميل.
أما في قطاع السيارات فشملت البلاغات، السيارات والرقم المميز للمركبة، وإطارات السيارات متعددة الأغراض، الشاحنات، والحافلات والمقطورات.
وأوضح بدري أن هذه الاجراءات تأتي في اطار التزام الدولة كعضو في منظمة التجارة العالمية (WTO)، وعملاً بالبند 10,1 من اتفاقية العوائق التقنية أمام التجارة، وتنفيذاً لمهام الهيئة التي تعد الجهاز الوحيد بالدولة المسؤول عن أنشطة التقييس المختلفة.

اقرأ أيضا

قبيل المفاوضات.. فائض تجاري ياباني قياسي مع أميركا