الخميس 8 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«الدون والملكي والشياطين».. ثلاثي يقتل «القارات»!

«الدون والملكي والشياطين».. ثلاثي يقتل «القارات»!
20 يونيو 2017 14:32
محمد حامد ( دبي) حينما ألمح جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، إلى أن الفيفا يبحث عن بديل أكثر إثارة لبطولة كأس القارات في المستقبل، كان يعلم جيداً أن البطولة لم تنجح في جذب الجماهير والإعلام بالصورة المطلوبة، حيث لم يتمكن «المونديال المصغر» في الخروج يوماً من عباءة البطولة الشرفية التي تستخدمها الدول المنظمة لكأس العالم لقياس استعدادها للحدث الأكبر، وهو المونديال. وفي كأس القارات المقامة حالياً في روسيا، جاءت مشاركة الألمان بمنتخب من نجوم الظل، والوجوه الجديدة التي يبحث فيها الجهاز الفني للمانشافت عن عناصر تصلح لدخول القائمة الأساسية ليزيد من متاعب وأوجاع البطولة، فضلاً عن كأس القارات في هذه النسخة على وجه التحديد لا تضم منتخبات تتمتع بالجاذبية الجماهيرية أو الإعلامية، فالبرتغاليون ليسوا الممثل الأفضل لأوروبا على الرغم من حصولهم على يورو 2016، وتشيلي ليست البرازيل أو الأرجنتين. وبعيداً عن الاعتبارات السابقة، فقد تلقت بطولة كأس القارات ضربات أخرى أشد ألماً في الوقت الراهن، على رأسها التدفق غير المسبوق لأخبار الانتقالات والميركاتو الصيفي في القارة العجوز، ليصبح دوناروما، ومبابي، وصلاح، وموراتا، وغيرهم من الأسماء الشابة أكثر أهمية في الصحف الأوروبية من أخبار كأس القارات، وتظل مفاجأة كريستيانو رونالدو الذي يرغب في الرحيل عن ريال مدريد هي المفاجأة القاتلة للبطولة التي تحتضنها روسيا، فالنجم البرتغالي يشغل الجميع الآن ليس بوصفه قائداً وهدافاً تاريخياً ونجماً لامعاً في صفوف البرتغال، بل يشغل العالم لأسباب تتعلق بعلاقته مع الريال ومستقبله الغامض في ظل التطورات الأخيرة. صحيفة «الميرور» اللندنية فجرت واحدة من المفاجآت الكبيرة في ملف الدون والملكي والشياطين الحمر، وقالت إن إدارة مانشستر يونايتد سوف تفعل كل شيء من أجل إعادة رونالدو إلى أولد ترافورد، خاصة أن الدون لم يتوقف عن الغزل في جماهير فريقه السابق، ويكفي أنه وضع جمهور الريال في مقارنة مع عشاق يونايتد وانتصر للطرف الأخير، حينما قال إنه لم يسمع يوماً صافرة استهجان ضده في أولد ترافورد على العكس مما حدث له في البرنابيو. «الميرور» كشفت عن سيناريو قادم يعود بموجبه رونالدو إلى مان يونايتد، وهو دفع 175 مليون استرليني للنادي الإسباني، مع الموافقة على رحيل دافيد دي خيا إلى صفوفه، على الرغم من مناشدات زين الدين زيدان لرونالدو بالبقاء، فإن الأمور تسير في اتجاه رحيله عن النادي، ومن المرجح أن يستخدم فلورنتينو بيريز رئيس الريال أموال صفقة رونالدو من أجل الاستثمار في المستقبل بالحصول على توقيع الفرنسي الواعد كيليان مبابي لاعب موناكو والذي أعلن أنه لن يلعب لغير الريال. ومن ناحيتها أشارت الصحافة البرتغالية وهي قريبة من رونالدو في الوقت الراهن، في ظل تغطيتها لمشاركة المنتخب البرتغالي في كأس القارات، إلى أن اللاعب طلب من وكيل أعماله خورخي منديز أن يفعل كل شيء لكي يعيده إلى صفوف مانشستر يونايتد على وجه التحديد، وفقاً لتأكيدات صحيفة «آ بولا»، وذلك على الرغم من وجود اهتمام لافت في عدة أندية للحصول على توقيع رونالدو، وعلى رأسها تشيلسي وبايرن ميونيخ، كما أشارت الصحيفة إلى أن تشيلسي لديه فرصة لا بأس بها للدخول إلى قلب المنافسة للحصول على رونالدو، وذلك بالموافقة على انتقال إيدن هازارد للريال. وبالعودة إلى المباراة التي انتهت بالتعادل بين البرتغال والمكسيك بهدفين لكل منهما، أكد رونالدو وفقاً لصحيفة «ريكورد» البرتغالية أن الفوز كان في متناول منتخب بلاده، ولكن مفاجآت كرة القدم كانت حاضرة بقوة حينما نجح المكسيكيون في خطف الفوز في الدقيقة 91 بوساطة مورينو. وتابع رونالدو:«لم يكن التعادل هو النتيجة التي سعينا إليها بكل تأكيد، لقد كنا على وشك حسم الأمور، ولكننا عانينا في الدقائق الأخيرة، إنها كرة القدم على أي حال، منتخبنا يملك فرصة كبيرة للتأهل إلى الدور المقبل، علينا أن نحقق الفوز في المباراة القادمة، فهذا الفوز هو طريقنا للتأهل ومواصلة المشوار». تشيتشاريتو: التعادل يمنح المكسيك أملاً كبيراً كازان (د ب أ) أكد النجم المكسيكي خافيير هيرنانديز «تشيتشاريتو» أن تعادل منتخب بلاده مع البرتغال 2 /‏ 2، يفتح الطريق أمام العديد من الاحتمالات حول فرص التأهيل إلى الدور الثاني من البطولة. وقال المهاجم المكسيكي: «الأهم هو أننا أدركنا التعادل في الدقيقة الأخيرة». وأضاف هيرنانديز، الذي سجل الهدف الأول للمكسيك في اللقاء: «لقد قدمت مباراة جيدة للغاية، التعادل مع بطل أوروبا يفتح أمامنا احتمالات كبيرة للتأهل». وتابع: «المكسيك هي الأهم، سواء قمت بالتسجيل أو لا، الأهم هي النتائج بالنسبة للفريق، لقد اقتنصنا نقطة وهذا أفضل من الخروج صفر اليدين». «الدون» يغيب عن المؤتمر الصحفي كازان (د ب أ) تغيب كريستيانو رونالدو، نجم المنتخب البرتغالي، عن حضور المؤتمر الصحفي، عقب تعادل منتخب بلاده مع المكسيك 2 /‏‏ 2، على الرغم من اختياره كأفضل لاعب في المباراة. ومن المألوف أن يحضر المؤتمر الصحفي، الذي يعقد عقب المباراة، اللاعب الذي يحصل على لقب أفضل لاعب مع مدربه. وقال مسؤول في «الفيفا»: «إن قائد المنتخب البرتغالي احتاج لعلاج طبي، وإنه لن يواجه أي اتهامات بسبب عدم حضوره». وبعدها، رفض رونالدو الإدلاء بأي تصريحات عندما مر عبر منطقة إجراء الأحاديث الصحفية، والتي يمكن للصحفيين خلالها توجيه أسئلة للاعبين.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©