الاتحاد

الرئيسية

منتخبنا يستضيف أوزبكستان في الملعب البيضاوي الليلة

منتخبنا أكمل جاهزيته لمواجهة أوزبكستان

منتخبنا أكمل جاهزيته لمواجهة أوزبكستان

يخوض منتخبنا الوطني في السابعة من مساء اليوم، الجولة الثانية لتصفيات أمم آسيا، عندما يستضيف المنتخب الاوزبكي على ملعب الشارقة، ضمن منافسات المجموعة الثانية·
ويدخل الأبيض المباراة متصدراً المجموعة، بعد فوزه على ماليزيا بخماسية نظيفة في كوالالمبور، ويسعى إلى إضافة ثلاث نقاط جديدة تضمن تأهله مباشرة إلى نهائيات قطر ·2011
وستكون مهمة منتخبنا صعبة اليوم في ملاقاة منتخب قوي يعتبر من القوى الكروية المتطورة في القارة الآسيوية، خاصة انه يضم لاعبين محترفين في بطولات أوروبية قوية مثل روسيا وأوكرانيا، لذلك يعتبر لقاء اليوم تحدياً حقيقياً للاعبينا من اجل تأكيد التطور وحجز بطاقة النهايئات·
ويعول الأبيض على عاملي الارض والجمهور لتقديم عرض قوي وحسم الفوز، ومصالحة الجماهير بعد الخروج المبكر من كأس الخليج بعمان، لتكون مباراة أوزبكستان بمثابة لقاء المصالحة بين المنتخب وجماهيره، استعداداً لصفحة صفحة جديدة ايجابية، بعد أن قدم لاعبونا في الفترة الأخيرة بعض المؤشرات المطمئنة على استعادة التوازن وتحسين الصورة·
واستعد منتخبنا لهذه المباراة القوية في معسكر بالشارقة استمر على مدار أربعة أيام، خصصه الجهاز الفني لدعم استقرار التشكيلة التي شاركت في مباراة ماليزيا، وتعديل بعض المراكز التي تحتاج إلى معالجة بناء على الحالة الصحية والجاهزية البدنية للاعبين·
ومن المتوقع أن يعول المدرب دومينيك باتنيه على تشكيلة تتكون من الحارس ماجد ناصر في حراسة المرمى، وفي الدفاع حيدر الو علي ومحمد فايز وحمدان الكمالي ووليد عباس، وفي الوسط عبدالسلام جمعة وعبدالرحيم جمعة ومحمد الشحي وعلي الوهيبي الذي سيحل مكان إسماعيل الحمادي منذ البداية، وفي الهجوم محمد عمر وإسماعيل مطر·
ويعول الجهاز الفني أيضاً على ارتفاع معنويات اللاعبين والأجواء الايجابية التي يمر بها المنتخب بعد الفوز على ماليزيا بخماسية واستعادة عدد من نجوم الفريق لمستوياتهم الطبيعية، مثل إسماعيل مطر الذي سجل هدفين وصنع آخرين، إلى جانب تألق محمد عمر في خط الهجوم والأوراق الرابحة التي يمتلكها المنتخب بوجود عناصر مميزة مثل احمد خليل ومحمود خميس وإسماعيل الحمادي، حيث بامكانهم قلب المعطيات وتغيير مجريات اللقاء حسب الخطة الفنية التي سيعتمدها الجهاز الفني·
ومن جهته، يعول المنتخب الاوزبكي على تحقيق نتيجة ايجابية في بداية مشواره بتصفيات أمم آسيا حرصاً على ضمان الوجود في النهائيات، وتأكيد حضوره المستمر كأحد المنتخبات القوية، بعد ان نجح خلال البطولة الأخيرة في الوصول إلى الدور ربع النهائي، كما يسعى أيضاً بقيادة مدربه الجديد قاسيموف إلى تصحيح صورة المنتخب الاوزبكي، بعد ان اهتزت في الدور الأول من تصفيات كأس العالم وتكبد العديد من الخسائر ولم يجمع في رصيده سوى نقطة واحدة، محتلاً المركز الأخير في المجموعة الأولى، كما يراهن منتخب أوزبكستان على لاعبيه الذين يلعبون بالدوريات الأوروبية لتقديم أداء مختلف عن الفترة الماضية، إضافة إلى جانب وجود نجمه سيرفر دجيباروف الفائز بجائزة أفضل لاعب في آسيا ·2008
ووصل المنتخب الاوزبكي مبكراً إلى الشارقة، حيث خاض معسكراً اعدادياً حرصاً على التأقلم مع الطقس باعتبار برودة درجة الحرارة في أوزبكستان خلال هذا التوقيت والتي تصل إلى تحت الصفر·
ولعب الاوزبكي ودية مع أحد الأندية الروسية فاز فيها بهدف نظيف على أن يواصل معسكره حتى الأول من فبراير في الإمارات استعداداً للدور الثاني من تصفيات كأس العالم ·2010


24 هدفاً في مواجهات المنتخبين

دبي (الاتحاد) - شهدت لقاءات الإمارات وأوزبكستان تسجيل 24 هدفا في ثماني مباريات بواقع ثلاثة أهداف في المباراة الواحدة، ولمنتخب الإمارات نصيب الأسد من هذه الأهداف برصيد 16 هدفا بمعدل هدفين في المباراة، مقابل ثمانية أهداف للمنتخب الأوزبكي وبمعدل هدف واحد في المباراة، وسجل لاعب منتخب الإمارات السابق عدنان الطلياني ربع أهداف الإمارات بمرمى اوزبكستان حيث سجل أربعة أهداف منها ثلاثة أهداف في المواجهة الأولى بينهما عام 1996 وهو الهاتريك الوحيد في تاريخ لقاءاتهما، وسجل زهير بخيت هدفين·

رحلة عمر مع المنافس بدأت 1996

دبي (الاتحاد) - يحظى اللاعب محمد عمر كابتن منتخب الإمارات وأقدم لاعب في التشكيلة الحالية والذي خاض مباراته رقم 100 مع منتخب الإمارات أمام ماليزيا الأسبوع الماضي، برحلة طويلة أمام المنتخب الأوزبكي تمثل محطات مهمة في مسيرته المئوية مع منتخب الإمارات، حيث كان هذا اللاعب هو أحد الذين كانوا في القائمة التي واجهت أوزبكستان للمرة الأولى عام 1996 استعداداً لنهائيات كأس أمم آسيا وكانت تلك المباراة الدولية الثامنة له مع المنتخب· ولم يغب محمد عمر عن المنتخب أمام أوزبكستان سوى مرتين في المواجهات الثامن السابقة وكانت الأولى عام 1997 ضمن تصفيات كأس العالم، والثانية كانت المواجهة الأخيرة وكانت ودية عام ،2003 ولهذا اللاعب هدف واحد في مرمى أوزبكستان جاء في تصفيات كأس العالم 2002 في طشقند·




أرقام على السريع


؟ أصبح اللاعب عبدالرحيم جمعة هو ثاني أكثر لاعب تمثيلاً لمنتخب الإمارات تاريخياً عندما لعب مباراته رقم 113 أمام منتخب ماليزيا الأسبوع الماضي·

؟ دشن اللاعب أحمد خليل أفضل لاعب شاب في القارة الآسيوية مسيرته التهديفية مع منتخب الإمارات الأول بهدف جاء من اللمسة الأولى في مرمى ماليزيا ليكون أول أهدافه الدولية·

؟ القائمة الحالية لمنتخب الإمارات تضم لاعبين لم يسجلوا 100 هدف دولي مع المنتخب، وعلى رأسهم يأتي اللاعب محمد عمر برصيد 29 هدفا يليه إسماعيل مطر بـ25 هدفا ثم عبدالرحيم جمعة بـ12 هدفا·

؟ تضم قائمة المنتخب في مباراة اليوم ثلاثة لاعبين تجاوزوا حاجز المائة مباراة دولية وهم عبدالرحيم جمعة وشقيقه عبدالسلام والثالث هو احدث المنضمين للنادي المئوي وهو محمد عمر·

رد
اعتبار


دبي (الاتحاد) - يميل تاريخ مواجهات منتخب الإمارات مع أوزبكستان بقوة للأبيض الذي حقق الفوز خمس مرات وتعادل في مباراتين وخسر مباراة واحدة، ولكن تبقى الذكريات المرتبطة بهذه المواجهات مريرة للغاية وعندما نتذكر التعادل السلبي الذي حدث عام 1997 في تصفيات كأس العالم 1998 أمام 60 ألف متفرج جاءوا لمدينة زايد الرياضية في العاصمة أبوظبي بحثاً عن فوز يقرب الأبيض من معانقة المونديال للمرة الثانية في تاريخه· وما حدث في تلك المباراة كان مدعاة للغرابة حيث حاصر منتخب الإمارات نظيره الأوزبكي لمدة تسعين دقيقة فعل فيها كل شيء بكرة القدم باستثناء تسجيل الأهداف على الرغم من الدفع بأربعة مهاجمين عبر فترات عمر المباراة وهي التي شكلت بداية نهاية جيل ذهبي لم يتكرر في كرة الإمارات·
ومن يتذكر الإحباط الذي سببه لنا الأوزبك عام 1999 عندما خطفوا بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس أمم آسيا 2000 بالفوز على منتخبنا الوطني بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت في مدينة العين يدرك تماما أن مواجهة اليوم سيكون الفوز فيها غاية بالأهمية لرد الاعتبار ولمحو جزء يسير من ذكريات أليمة في مواجهة الأوزبك

اقرأ أيضا

جونسون: بريطانيا تنتظر رداً من بروكسل على طلب تأجيل "بريكست"