الاتحاد

الاقتصادي

روسيا: ينبغي استمرار تخفيض إنتاج النفط

قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، اليوم الثلاثاء، إنه ينبغي الاستمرار في اتفاق خفض إنتاج النفط العالمي الذي تقوده منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا نظراً لأن السوق لم تحقق التوازن بعد.

بدأت تخفيضات الإنتاج قبل عام في محاولة للتخلص من تخمة المعروض من الخام في الأسواق العالمية مما قاد سعر خام القياس العالمي برنت إلى الارتفاع أكثر من 50 بالمئة منذ منتصف العام الماضي ليسجل 70 دولاراً للبرميل الأسبوع الماضي للمرة الأولى منذ ديسمبر 2014.

وقالت «لوك أويل»، إحدى الشركات الروسية الرائدة في إنتاج الخام، إن على روسيا أن تبدأ في الخروج من الاتفاق إذا ظلت الأسعار عند 70 دولاراً للبرميل لأكثر من ستة أشهر.

وقال نوفاك، للصحفيين على هامش منتدى «جايدار» السنوي «في الوقت الحالي أعتقد أن الاتفاق يجب أن يستمر وألا نتفاعل مع التغيرات اللحظية العابرة. أعتقد أننا بحاجة إلى الاتساق والاستقرار في قراراتنا وأن نصدر أحكامنا بعناية وبناء على نظرة طويلة المدى».

كان نوفاك قال يوم الجمعة إن احتمال الإنهاء التدريجي للاتفاق الذي يستمر حتى نهاية 2018 سيكون محل نقاش خلال اجتماع 21 يناير في سلطنة عمان.

وفي حين تستفيد (أوبك) وروسيا وحلفاؤهما من زيادة الإيرادات، فإن القلق يساورهم من أن ترتفع الأسعار كثيراً على نحو يقفز معه إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة بوتيرة أسرع لتعود التخمة إلى السوق من جديد.

وأبلغ نوفاك الصحفيين اليوم أنه لا ينظر إلى سعر النفط كمؤشر أول وأن التوازن بين العرض والطلب في السوق أهم.

وقال إن من غير الواضح ما إذا كانت الأسعار الحالية طويلة الأجل، مضيفاً أنها قد تتأثر بزيادة برودة الجو التي تميل إلى قيادة الأسعار صوب الارتفاع. وأضاف أنه مازال مصراً على توقعاته بأن تدور الأسعار بين 50 و60 دولاراً للبرميل في 2018.

اقرأ أيضا

الإمارات ومصر تعززان العلاقات التجارية والصادرات