الاتحاد

الرياضي

تجربة الكرامة لمشاهدة الأجانب الجدد وليست استعداداً للجزيرة

الوحدة أشرك لاعبي الصف الثاني في مباراة الكرامة

الوحدة أشرك لاعبي الصف الثاني في مباراة الكرامة

أشاد النمساوي هيكسبرجر مدرب الوحدة بالمستوى الذي ظهر عليه العنابي أمام الكرامة السوري أمس الأول، مؤكداً أن التجربة لم تكن بروفة لمباراة الجزيرة في الكأس، وإنما لمشاهدة اللاعبين الأجانب الجدد خاصة في ظل غياب اللاعبين الدوليين· وقال: استفدنا كثيراً من هذه التجربة فاللاعبان المحترفان السنغالي كولي والعراقي علي صلاح لا يزالان يحتاجان إلى المزيد من المباريات، إلى جانب أننا اطمأننا على عودة لاعبينا المصابين مثل بشير سعيد وفهد مسعود·
وأضاف:'' المباراة كانت فرصة للاعبين الشباب الذين ظهروا بمستوى أكثر من رائع من خلال الأداء المتوازن الذي ظهروا به·
وتحدث برجر أنه من الصعب جداً أن تجد محترفاً في فترة الانتقالات الشتوية جاهزاً فأغلب الدوريات الأوروبية عادة ما تكون متوقفة في الوقت الحالي، ومن الطبيعي أنه في حالة التعاقد مع لاعب جديد سيحتاج لفترة من اجل استعادة جاهزية المباريات·
وأكد أن العراقي علي صلاح لم يلعب مباريات منذ فترة ليست بالقصيرة ولكن بشكل عام يطور مستواه من مباراة إلى أخرى، والحال ينطبق على السنغالي كولي الذي يملك مهارة جيدة ويحتاج لوقت كاف من أجل رفع معدل اللياقة البدنية حتى يكون قادراً على المشاركة طوال التسعين دقيقة·
وأوضح مدرب الوحدة قائلاً: في فترة الصيف تكون الخيارات عديدة أمام أي ناد للتعاقد مع محترفين، لأن الموسم يكون في بدايته وتكون الفرصة كافية لضمه إلى معسكر الإعداد الخارجي على عكس فترة الانتقالات الشتوية التي دائماً ما يكون فيها النادي أمام خيارات محددة·
وعن تأكد إصابة التونسي كريم العواضي بالرباط الصليبي والذي قد يبعده عن الملاعب لفترة ليست بالقصيرة، قال:'' بكل تأكيد إصابة العواضي فاجأتنا وخسارة كبيرة لنا بكل المقاييس، فهو لاعب مهم في وسط الملعب وقدم مستويات أكثر من رائعة في الفترة الماضية، إلا أننا يجب أن نتعامل مع الموقف بكل هدوء وتركيز، وأعتقد أن الوحدة يملك لاعبين قادرين على سد الثغرات في أي موقع''·
وأضاف:'' سنبحث عن بديل في الفترة المقبلة ولكن لن نتسرع في قرار الاختيار وإن كانت الاحتمالات تشير إلى أن اللاعب سيكون في مركز الوسط''·
وأشار إلى أنه من الظلم جداً أن يحل المحترف الجديد مكان أحد اللاعبين الدوليين في تشكيلة الوحدة، وقال:'' الوحدة يضم لاعبين دوليين على أعلى مستوى وأغلبهم من اللاعبين الشباب أمثال حمدان الكمالي ومحمود خميس ومحمد الشحي الذين يمتلكون مهارة رائعة، ولديهم مستويات فنية قد تكون أعلى من الأجانب أنفسهم، لذا أؤكد أن المحترف الجديد لن يحل بدلاً من أي لاعب دولي في التشكيلة''·
وعن غياب اللاعبين الدوليين في الفترة الماضية، أكد برجر أنه كان في أمس الحاجة لتواجد كل اللاعبين في الفترة الماضية خاصة أنه كان يسعى لإعادة بناء الفريق من جديد وخلق التجانس والانسجام المطلوب، ولكن هذا الأمر لم يحدث ويكفي أن الدوليين غائبون عن التشكيلة منذ أكثر من شهر·
وحول تغيير طريقة اللعب من 3-5-2 إلى 4-4-2 وتركيزه على الجوانب الدفاعية، قال:'' في البداية أؤكد أننا لم نركز على الجوانب الدفاعية فقط، وأعتقد أن أسهل طريق لبناء فريق يبدأ من الدفاع ومن ثم باقي الخطوط، وأما فيما يتعلق بخطة اللعب فمن وجهة نظري أن المسألة لا تعتمد على اجتهادات فإمكانيات اللاعبين هي وحدها من تحدد طريقة اللعب، وأؤكد للجميع بأن الوحدة قادر على تطبيق الطريقة الجديدة على أكمل وجه والأيام المقبلة ستؤكد ذلك· وعن مباراة الجزيرة المقبلة في دور ربع نهائي الكأس، قال:'' مباراة كبيرة وديربي من العيار الثقيل خاصة أننا نواجه منافسا قويا ويحتل المركز الأول في جدول الترتيب في مسابقة الدوري، ولكننا في المقابل سنعد أنفسنا له''·
والجدير بالذكر أن مباراة الوحدة والكرامة انتهت بالتعادل الإيجابي 1/،1 ولعب العنابي بالصف الثاني حيث فضل المدرب عدم إشراك اللاعبين الأجانب بنجا وأمين الرباطي وحاول إشراك أكبر قدر ممكن من اللاعبين الشباب

اقرأ أيضا

مانشستر سيتي يخطف الصدارة من ليفربول بعد الفوز على توتنهام