إيهاب الرفاعي (الظفرة)

شهدت معظم مدن منطقة الظفرة عواصف رملية أدت إلى انخفاض الرؤية على الطرق، خاصة على المناطق الصحراوية والطرق الخارجية أدت إلى توقف الملاحة البحرية للرحلتين الأولى والثانية من وإلى جزيرة دلما.
ودعت البلدية الأهالي للإبلاغ عن أي أضرار نتيجة الأحوال الجوية من تجمعات المياه أو تجميع رمال أو سقوط أشجار أو سقوط وميلان اللوحات المرورية وأعمدة الإنارة، حيث يتولى مكتب الطوارئ والأزمات مهمة التعامل مع هذه البلاغات وغيرها بشكل عاجل وقياسي ويستقبل البلاغات على مدار الساعة وكافة أيام الأسبوع.
كما طالبت البلدية سكان مدن الظفرة بضرورة توخي الحيطة والحذر والقيادة بهدوء وعدم ارتياد البحر والسباحة على الشاطئ نظراً لحالة الطقس والأحوال الجوية السائدة.