الاتحاد

الرياضي

الجزيرة يدخل مرحلة الإعداد الثانية للقاء العنابي

الجزيرة يكثف استعداداته للقاء الوحدة مطلع فبراير

الجزيرة يكثف استعداداته للقاء الوحدة مطلع فبراير

يدخل الفريق الأول لكرة القدم بنادي الجزيرة في الرابعة من بعد عصر اليوم المرحله الثانية في برنامج إعداده للقاء الوحدة في ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حيث يقوم المدرب آبل براجا بالتركيز في التدريبات على الجوانب الفنية والخططية بعد أن اطمأن خلال اليومين السابقين على الجوانب البدنية، ومن المنتظر أن يبدأ الفريق في تطبيق خطة لقاء العنابي من خلال عدة تقسيمات بعضها في وسط الملعب والبعض الآخر بالتشكيلة الكاملة بطول الملعب·
وكان العنكبوت قد استأنف تدريباته أمس الأول على ملعبه الفرعي بعد الراحة القصيرة التي منحت للاعبين والتي استغرقت 24 ساعة في أعقاب مباراة المريخ السوداني التجريبية، وقاد المران كريستيانو مدرب اللياقة البدنية حيث أخضع كل اللاعبين لأحمال بدنية عنيفة كان العنوان الأبرز فيها الكفاح واستدعاء القوة، بمشاركة كل اللاعبين بمن فيهم توني وأحمد جمعة واللذان ظهرا بمستوى جيد يؤهلهما للدخول في دائرة اهتمام براجا·
وحظي هذا التدريب بحضور إداري رفيع المستوى تمثل في تواجد محمد ثاني الرميثي رئيس مجلس إدارة النادي، وحمد الحر السويدي المشرف العام، وأحمد سعيد المشرف العام علي الفريق، وتدرس إدارة النادي حاليا مخاطبة الجهات المسؤولة عن ستاد مدينة زايد الرياضية لإتاحة الفرصة لهم في إجراء حصة تدريبية عليه خاصة أنه سيستضيف اللقاء يوم الأحد المقبل·
وأكد عايض مبخوت مدير الفريق أن الاستعدادات تسير بشكل جيد، وأن ثلاثي المنتخب الوطني علي خصيف وخالد سبيل وعبدالسلام جمعة سوف ينضمون لتدريبات الفريق اعتبارا من الغد، مشيراً إلى أن مباراة الوحدة ستكون صعبة، وتكمن صعوبتها في تشابه ظروف وامكانات الفريقين، فالوحدة يظل فريقا كبيرا وبه نجوم من الوزن الثقيل، ويعاني ظروفا صعبة في بطولة الدوري ستحفزه بالتأكيد على الظهور بشكل جيد، ومحاولة استعادة التوازن، والجزيرة يقدم أفضل موسم له منذ زمن بعيد، ويسعى بقوة لاستثمار حالته الفنية والمعنوية العالية في الحفاظ على فرصه في الكأس·
وقال: الفريقان يضمان عناصر مهمة في المنتخب، والوحدة دعم صفوفه بلاعبين أجانب علي مستوى جيد، ويراهن بكل قوته على تلك البطولة حتى يضرب موعداً مع الانجاز، وتظل كل مبارياته مع الجزيرة ''ديربي'' تنتظرها كل جماهير العاصمة، ونحن في الجزيرة نحسب لتلك المباراة ألف حساب، وبالتأكيد يسعى الفريق لتقديم كل ما يملك من جهد في هذا اللقاء لأن البطولة تحمل اسما غاليا علينا جميعاً، وكل الظروف تصب في صالحنا لتحقيق مركز جيد بها·
وعن غياب سوبيس بسبب وقوعه تحت طائلة عقوبة الطرد في لقاء الوصل، قال إن بديله سوف يثبت للجميع أن الجزيرة قادر على تقديم العروض الجيدة بمن حضر، وأنه رغم أهمية سوبيس في الفريق وتأثير غيابه الذي لا يمكن إنكاره إلا أن الفريق لعب بدونه مباراة العين بالعين وتمكن من تحقيق الفوز لأن أهم ما يميز الفريق هذا الموسم هو وجود البديل الكفؤ·
وأوضح عايض مبخوت بشكل عام مباريات الكأس لها طابعها الخاص، ولقاء الجزيرة والوحدة يمكن اعتباره نهائيا مبكرا، وليس بالضرورة أن يفوز الفريق صاحب الأداء الأفضل، ونحن سنتحسب لكل الظروف، وقد لمست إصراراً كبيراً عند كل اللاعبين على نيل شرف المشاركة في هذا اللقاء، وسوف يترجمون هذا الإصرار في الملعب عندما تبدأ المباراة، وأتوقع أن تكون كل خطوط الفريقين مؤثرة في نتيجة المباراة، ولكن الخط الأكثر تأثيراً سيكون بالتأكيد الهجوم لأنه القادر على ترجمة جهود زملائه وتحويلها لأهداف تحسم المقابلة

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف