الاتحاد

الاقتصادي

الإمارات وكوستاريكا تبحثان التعاون الاقتصادي

 جانب من الاجتماع (من المصدر)

جانب من الاجتماع (من المصدر)

سان خوسيه (وام)

استقبل فخامة الرئيس كارلوس الفارادو كيسادة رئيس جمهورية كوستاريكا، معالي أحمد بن علي محمد الصايغ وزير دولة والوفد المرافق له الذي يزور كوستاريكا حالياً.
ونقل معاليه إلى فخامته تحيات القيادة الرشيدة لحكومة وشعب كوستاريكا، وتمنياتها لهم بمزيد من التقدم والازدهار، وسلم إلى رئيس كوستاريكا دعوة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، لزيارة دولة الإمارات.
من جهته أشاد فخامة الرئيس كارلوس الفارادو بتطور العلاقات الثنائية بين الإمارات وبلاده، معرباً عن شكره وتقديره العميق لقيادة وحكومة الإمارات على حرصهم الدائم على تطوير وتعزيز العلاقات بين البلدين وتشجيع الاستثمار في القطاعات الحيوية، منوهاً بالنهضة الحضارية التي تشهدها الإمارات على الصعد كافة، والإنجازات النوعية التي تحققت لشعبها بفضل حكمة ورؤية قيادتها الرشيدة.
والتقى معالي الصايغ - خلال الزيارة - مع معالي كل من ماريا ديلبيلار جاريدو غونزالو، وزيرة التخطيط الوطني والسياسات الاقتصادية، ومانويل فنتورا روبلس، وزير الخارجية والشؤون الدينية، وروشيو أغويلار مونتويا، وزيرة المالية، وريناتو ألفارادو ريفيرا، وزير الزراعة، وديالا خيمينيز، وزيرة التجارة الدولية، إضافة إلى عدد من كبار المسؤولين في جمهورية كوستاريكا.
وبحث مع كبار المسؤولين في كوستاريكا مجالات التعاون والاستثمار، لا سيما في مجالات الأسهم والسندات السيادية، والتمويل والتجارة والاستثمار والزراعة والبيئية والأمن الغذائي والمواشي، والبنى التحتية والاتصالات والموانئ والرعاية الصحية، والرياضة.
وأكد الصايغ حرص دولة الإمارات على تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والسياسي مع كوستاريكا في مختلف المجالات، خلال السنوات المقبلة.
كما بحث معاليه مع معالي كارلوس مانويل رودريغيز، وزير البيئة والطاقة، فرص التعاون في قطاع الطاقة والتنمية المستدامة، وأهمية وجود تشريعات تشجع الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة.
وقال الصايغ: إن الإمارات تتميز ببيئة أعمال اقتصادية نشطة ومزدهرة وجاذبة للاستثمارات الأجنبية المباشرة، لافتاً إلى أنها وصلت إلى هذه المكانة في ظل وجود بنى تحتية حديثة ومتميزة، ونتيجة لتبني الحكومة لسياسة اقتصادية فاعلة وتشريعات اقتصادية حديثة، داعياً القطاعين الحكومي والخاص في كوستاريكا إلى المشاركة في المعارض والمؤتمرات التي تستضيفها الإمارات، كونها تقدم منصة متميزة لتسليط الضوء على الفرص الاستثمارية المتاحة، بجانب إمكانية التواصل مع الشركات الإماراتية للاستفادة من خبراتها في مختلف المجالات.
ضم وفد الدولة، جمعة راشد خميس الرميثي سفير الدولة لدى جمهورية كوستاريكا، بجانب ممثلين عن وزارة الخارجية والتعاون الدولي، ووزارة الاقتصاد، وصندوق أبوظبي للتنمية، وشركة مصدر، ووزارة التغير المناخي والبيئة، وموانئ دبي العالمية، وسوق أبوظبي العالمي.
وأكد معالي أحمد الصايغ أن هذه الزيارة تعكس رغبة وطموحات القيادة في كلا البلدين بتوسيع آفاق التعاون الاقتصادي والاستثماري، وتعزيز العلاقات الثنائية الاقتصادية والسياسية بين البلدين.
وتم على هامش الزيارة توقيع مذكرتي تفاهم، الأولى بين حكومة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كوستاريكا بشأن تعزيز العلاقات في مجال التجارة والاستثمار، بهدف تعزيز التعاون الثنائي في المجال الاقتصادي وإتاحة الفرص لتشجيع التجارة والاستثمار فيما بينهما، ، إضافة إلى تسهيل وتعزيز الحوار بين وزارة الاقتصاد في الإمارات ووزارة التجارة الخارجية في كوستاريكا.

اقرأ أيضا

المفوضة الأوروبية تحذر من "أزمة عميقة" داخل "منظمة التجارة العالمية"