العين (الاتحاد) حصل مبنى بلدية مدينة العين الرئيس على الاعتماد الدولي من قبل المجلس الأميركي للأبنية الخضراء نظام الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة (LEED) للمباني القائمة، وتسلم محمد مصبح الكتبي المدير التنفيذي لقطاع خدمات البلدية بالإنابة شهادة الاعتماد من قبل جرين للاستشارات ممثلي المجلس الأميركي للأبنية الخضراء. ويعتبر مبنى بلدية مدينة العين الثالث على مستوى الدولة في تطبيق المعايير والشروط العالمية لشهادة الأبنية الخضراء نظام الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة للمباني القائمة LEED)) والأول على مستوى إمارة أبوظبي. وصرح المهندس عمر ثامر الظريف الشامسي مدير إدارة المرافق والأمن بأن بلدية مدينة العين عملت على دعم الأنظمة وتطويرها خلال الفترة السابقة لترشيد الطاقة واستمرارية الأعمال. وقال محمد شاكر البلوشي رئيس المرافق:«تم توفير ما نسبته 32% من استهلاك الطاقة السنوي عن طريق تطبيق أفضل الممارسات الخاصة بتوفير الطاقة والاستخدام الأمثل للموارد الصديقة للبيئة والاستثمار في الأصول وفق معايير البناء الأخضر في عملية التصميم والتجديد للمباني الإدارية التابعة لبلدية مدينة العين». وأضاف بأن مبنى بلدية مدينة العين الرئيس حقق 56 نقطة مما يجعله ضمن التصنيف الفضي لنظام الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة للأبنية القائمة، وقدرت كميات توفير المياه بنسبة 25% مقارنة بعام 2013، كما انخفضت انبعاثات الكربون CHG بنسبة تقدر بنحو 29%. وأضاف بأن بلدية مدينة العين اعتمدت على برامج أكثر فاعلية لمعالجة النفايات وإعادة التدوير مما جعل المبنى أقرب إلى رؤية أبوظبي للاستدامة، حيث تم العمل على إعادة تأهيل المبنى الرئيس بموجب خطة عمل بدأت منذ عام 2010 واستمرت حتى الوقت الحالي.