الاتحاد

دنيا

يطمح إلى العالمية ويخشى الكهوف

استوطن مملكة التصوير الفوتوغرافي وعاش في رحابها ولأجلها صادق الشمس، لينسج من خيوطها الذهبية صوراً تحدث بها عن أحلامه فغدت الكاميرا وطناً لخيالاته ومسرحاً لإبداعاته، شكل معها ثنائياً رائعاً، اختار لها أفضل الزوايا فأهدته أجمل اللقطات· ''دنيا'' التقته ودار هذا الحوار :
؟ مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة حدثنا عن خطوتك الأولى في عالم التصوير؟
؟؟ التصوير موهبة محببة لدى الكثير وبالنسبة لي كانت هواية منذ القدم لكن بحكم عملي كـ''مخطط حوادث '' فأنا أعتمد عليها كثيراً، من هنا بدأت علاقتي بالكاميرا فعندما كنت أقوم بتصوير الحوادث أحببت الكاميرا، وكأن علاقة صداقة نشأت بيننا وتحسست من خلالها أهمية التصوير وما له من معانٍ في تجسيد اللحظات، ثم توطدت العلاقة من خلال إقامتي لمعرض مروري لصوري في مركز شرطة المدينة، عندها التقيت بالأستاذ المصور بدر عباس الذي أرشدني إلى الطريق الصحيح للتصوير الفوتوغرافي·
؟ برأيك ما هو الطريق الصحيح في التصوير الفوتوغرافي؟
؟؟ في السابق عندما كان التصوير الفوتوغرافي معتمداً فقط على هواية أحببتها كنت أصور كل ما تقع عليه عيناي، فكان أي مجسم وأي منظر هو صورة بالنسبة لي تغير هذا المفهوم بعد دراستي للتصوير وحصولي على دورة متقدمة فيه، تعلمت أن ليس كل منظر يصلح لأن يكون صورة ناجحة، فالتصوير أشمل وأعم من أن نلتقط منظراً معيناً، هو موضوع متكامل من تحديد فكرة واختيار زاوية وتوظيف عناصر لتكون لديك صورة ناجحة·
؟ هل وضعت كاميراتك في خانة الاحتراف ؟
؟؟ باعتقادي لا يوجد شيء اسمه احتراف فلو قلت أنني محترف هذا يعني أنني وصلت إلى مرحلة الكمال، والكمال لله تعالى وحده خاصة أن التصوير عوالم مجتمعة في عالم علي أن أجتازها جميعها لأقول أنني محترف، كما أنني لا أستطيع أن أحكم على أعمالي فالمشاهد هو من يحدد ذلك·
؟ حدثنا عن تجربتك الأخيرة التي قدمتها في المعرض؟
؟؟ هي عبارة عن تجربة قد تكون الأولى على مستوى العالم أظهر من خلالها أنني قادر على تصوير الكون والمجرات والفضاء الخارجي وأنا موجود في الاستوديو، الفكرة بدأت عندما كنت أشاهد أحد البرامج الوثائقية فانبهرت بشكل وجماليات الفضاء الخارجي وغناه بالألوان المتناسقة، فكان منظره بديعاً يعجز اللسان عن وصفه فتبارك الخالق في صنعه، فأردت الإبحار في هذه الجماليات التي لا نقوى على مشاهدتها بالعين المجردة وهنا وضعت الفكرة في رأسي، وعملت على تصوير الفضاء الخارجي، واستغرقت هذه الفكرة قرابة أربعة أشهر إلى أن تبلورت وبدأت التطبيق الذي استغرق تقريباً شهراً·
؟ ما التقنية التي اعتمدت عليها في التصوير؟
؟؟ اعتمدت في هذا العمل على استخدام مادة كيمائية وإضاءات خاصة، أما عن نوعية التصوير فاعتمدت طريقة تصوير المايكرو، وهذه التقنية من أهم التقنيات بالنسبة لي، وهذا المعرض استطعت من خلاله أن أصل ولو لجزء مما أريد الوصول إلية لأنني أحب أن أوظف التصوير في رؤية العالم الغريب عن عين الشخص العادي، فمثلاً أحب أن أرى تفاصيل دقيقة تقف العين عاجزة عن رؤيتها بمفردها مثل عالم الحشرات، هو عالم عجيب وغريب ولا تستطيع إلا أن تقول أمامه سبحان الله الذي أبدع في خلقه ·
؟ ماذا يعني لك ذلك؟
؟؟ بالتأكيد بالنسبة لي كمصور يعني الكثير لأن هذا الميل نحو تصوير عوالم غريبة يجعلني أصل إلى التميز في الحصول على صورة حصرية قد يصعب الوصول إليها، فضلاً عن أنه يثري مخيلتي في الوصول إلى ما هو أكثر غرابة وهذا هو النجاح بالنسبة لي في الحصول على شيء لم يسبقني له أحد كتجربة المادة الكيميائية مثلاً·
؟ الخيال الخصب إلى أي مدى يرقى بالمصور؟
؟؟ الخيال الخصب هو الركيزة الأساسية التي يجب أن يعتمد عليها المصور حيث يدفعه إلى ابتكار كل ما هو جديد، كما يدفعه قوياً نحو التجربة ويبعده عن تصوير المواضيع المستهلكة، فالمصور الناجح هو الذي يستطيع أن يستوقف النظر عند صوره للتمعن فيها والسؤال ما هو هذا الشيء، وأنا لمست هذا من خلال المعرض عندما رأيت الأشخاص يتوقفون عند الصور يتساءلون ما هو هذا الشيء وكل يضع في باله فكرة وآخر يضع أكثر من اقتراح ليعرف ما هو ·
؟ هلا ذكرت لنا موقف لن تنساه في رحلتك مع التصوير؟
؟؟ نعم ما زلت أذكر ذلك الجبل الذي صورته في مناطق الدولة وكنت خائفاً وأنا التقط له الصور، لأن الجبل كان يحتوي على مجموعة من الكهوف فتجعل من ينظر إليه وكأنه ينظر إلى وجه إنسان فكان شكله غريباً جداً ومنظره لن أنساه أبداً·
؟ هل هناك مناطق معينة تود زيارتها برفقة كاميراتك؟
؟؟ بالتأكيد وأبرز هذه المناطق سيريلانكا وشمال إيران و لبنان فهذه المناطق غنية بالمناظر الطبيعية التي تعشقها كاميراتي·
؟ هل هناك أجواء معينة تفضلها في التصوير؟
؟؟ طبعاً وهذا يحدده نوعية التصوير ومكانه فمثلاً إذا كان التصوير في الأستوديو، حيث خصصت غرفة في منزلي وجهزتها لتكون أستوديو، هنا أطلب منهم ألا يزعجني أحد لأنني أكون منشغلاً في تجاربي وأريد التركيز فيما أقوم به، أما التصوير الخارجي فأفضله مع مجموعة من أصدقائي المصورين حيث ننظم بين الحين والآخر ما يعرف برحلة تصوير، نذهب باكراً إلى أماكن بعيدة في الدولة لم نزرها من قبل، كالجبال والوديان تبدأ الرحلة فجراً لنصل إلى المكان المحدد قبل شروق الشمس وعلى الرغم من أنها رحلات متعبة حيث نتسلق الجبال ونمشي مسافات طويلة في الوديان إلا أنها ممتعة وتنسينا تلك المناظر الجميلة التعب مثل وادي مدحة ووادي ميدق وشلالات الغيل ·
؟ في الختام ما طموحاتك المستقبلية؟
؟؟ طموحي أن أصل للعالمية

اقرأ أيضا