صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

رئيس منظمة «شباب ليبيا» يقرر مقاضاة «الجزيرة» القطرية

ساسي جبيل (تونس)

أكد الناشط الليبي نور الدين بوشيحة، أنه لا علاقة له بالتسجيل الصوتي المسربّ في وسائل إعلام عدّة حول تحريضه للخروج في مظاهرات في تونس لإسقاط النظام وإشعال الفتنة في تونس، مؤكداً أنه سيقاضي قناة «الجزيرة القطرية» التي تواصل بث الأكاذيب. وقال رئيس منظمة «شباب ليبيا» أمس الاثنين، في تصريح إذاعي بتونس، إن هناك من ينتحل شخصيته وقام بالزجّ به في المسألة لإشعال الفتنة بين دول عدّة، متابعاً أنّه غير مقرب من دول الخليج التي يتم الزج بها في بعض المواضيع أيضاً دون أدلة، «ولا علاقة له بالمشاكل الدولية». وشدّد بوشيحة على أنّه سيقاضي كل وسائل الإعلام التي نشرت التسريب ونسبته دون التثبّت منه، مشيراً إلى أنّه سيقاضي قناة «الجزيرة» بسبب الأكاذيب التي نشرتها والتي تأتي في إطار «حرب قذرة من قطر».
وتابع الناشط الليبي أنّه تعرف إلى من انتحل صفته من فترة، وتبيّن أنّه تابع لتنظيم «داعش» ويقبع حالياً في سجن مصراتة «وسيكشف البحث عما قام بذلك مرة أخرى». يذكر أنّ مواقع عدّة قريبة من نظام «الحمدين» قد نشرت أنّ نور الدين بوشيحة طلب من أحد التونسيين في اتصال هاتفيّ بتهييج الأوضاع، قائلاً إنه سيدعم المحرضين مالياً وإعلامياً، من خلال إنشاء قناة تلفزيونية في تونس.