الاتحاد

الرياضي

سالم القاسمي رئيساً لـ «عربي المبارزة»

سالم القاسمي وهدى المطروشي خلال الاجتماع (من المصدر)

سالم القاسمي وهدى المطروشي خلال الاجتماع (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

فاز المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي برئاسة الاتحاد العربي للمبارزة للدورة الجديدة والتي تستمر حتى 2020، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد والذي عقد أمس الأول بالعاصمة الأردنية عمان، وجاء فوز مرشح الإمارات بالتزكية بعد انسحاب المرشحين الخمسة المتقدمين لمنصب الرئيس وهم رؤوف برناوي رئيس الاتحاد الجزائري، وزايدة الدغري رئيسة الاتحاد التونسي، وزياد حسن رئيس الاتحاد العراقي، وداوود متولي رئيس الاتحاد الفلسطيني، وعبد الله الوعلان رئيس الاتحاد الكويتي.
وأقرت الجمعية العمومية نقل مقر الاتحاد من العاصمة الأردنية عمان إلى الإمارات واختيار الدكتورة هدى المطروشي أمينا للصندوق ولم يقتصر فوز أبناء الإمارات على منصبي الرئيس وأمانة الصندوق بل نال جميع المرشحين للجان الفرعية ثقة الجمعية العمومية بفوز د حمد المنصوري بعضوية اللجنة الإعلامية وسيف الجابري بعضوية الجنة الفنية وموسى البلوشي بعضوية لجنة المدربين.
وحضر الاجتماعات مندوبي 12 دولة من الأعضاء وهي الإمارات ومصر وتونس والسعودية والكويت والبحرين والعراق ولبنان واليمن وفلسطين بالإضافة إلى الأردن كما حضرها أيضا د عاطف الرويضان مدير عام مدينة الحسين للشباب ود باسل الشريف ممثلا عن اتحاد اللجان العربية.
وأسفرت الانتخابات عن فوز أربعة مرشحين بمنصب نائب الرئيس وهم الشيخ إبراهيم بن سلمان آل خليفه رئيس الاتحاد البحريني وزايدة الدغري رئيسة الاتحاد التونسي وجميل الزفتاوي عضو الاتحاد المصري وعبد الله الوعلان رئيس الاتحاد الكويتي كما تم انتخاب أعضاء المكتب التنفيذي حيث فاز بالعضوية كل من السعودي سعود الشمري، والعراقي زياد حسن، واللبناني زياد ابو عراج، والفلسطيني داوود المتولي، واحتفظ د خالد عطيات رئيس الاتحاد الأردني بمنصب الأمين العام، ورؤوف برناوي متحدثا باسم الاتحاد واحتفظ أيضا الأردني اياد مغايرة برئاسة لجنة الحكام والتونسي زياد الفرياني برئاسة اللجنة الفنية.
وعقب انتهاء اجتماع الجمعية العمومية
من جهته، أكد المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي أن فوزه برئاسة الاتحاد العربي لا يعد إنجازا شخصيا له فقط إنما هو إنجاز لرياضة الإمارات التي يؤكد أبناؤها دوما انهم محل ثقة جميع اتحادات الدول العربية، مشيرا إلى أن انسحاب جميع المرشحين لصالحه بل وتأكيدهم انهم سيكونون في مقدمة الداعمين له في قيادة دفة العمل بالاتحاد يؤكد الثقة المطلقة لأشقائنا رؤساء الاتحادات في قيادة أبناء الإمارات لمنظومات العمل العربية في جميع المجالات.
وأضاف: هذه الثقة ما كانت لتترسخ في فكر أشقائنا إلا من خلال ما يلمسونه من قيادتنا الرشيدة التي حبانا الله بها التي تستشرف المستقبل وتحقق الإنجازات التي تبهر العالم في جميع المجالات.
وهنأ الشيخ إبراهيم بن سلمان آل خليفة الشيخ سالم القاسمي بفوزه بالمنصب العربي الكبير واكد أن الجميع قد وضع ثقته في قيادته لمنظومة العمل بالاتحاد في المرحلة المقبلة وهي تهدف إلى تعزيز أوصر التعاون بين الأشقاء العرب للارتقاء بلعبة النبلاء.
وأضاف: إنجازات اتحاد الإمارات في الفترة القصيرة الماضية وقيادة الشيخ سالم القاسمي للجنة التنظيمية في السنوات الماضية وتحقيقها العديد من الإنجازات تحت قيادته يجعلنا كلنا ثقة بان المبارزة العربية ستكون على موعد من الإبداع والتطوير الذي سيصل إلى جميع عناصرها.
ومن جانبه، اكد رؤوف برناوي أن انسحابه لصالح الشيخ سالم بن سلطان القاسمي كان نابعا من الثقة التامة في شخصه وفي قدراته للرقي والنهوض بالمبارزة العربية إلى المستويات العالمية مؤكدا انه سيكون دوما السند والداعم لرؤية وفكر وعمل الشيخ سالم القاسمي لتجسيد رؤية الجميع والعمل والمساهمة النشيطة والفعالية للرقي بمستوى المبارزين العرب لفتح صفحة جديدة للعبة.

اقرأ أيضا

ستيفاني تهدي "الجزيرة 1" كأس فاطمة بنت منصور لـ"سيدات القدرة"