الاتحاد

الإمارات

الهـلال تـوزع الزكـاة على 815 أسـرة مسـتحقة في العين


أمجـد الحيـاري ــ ووام :
باشرت هيئة الهلال الاحمر وصندوق الزكاة بتوزيع 11 مليون درهم من زكاة أموال المحسنين على الشرائح المستحقة للدعم والمساعدة في الدولة وتم توزيع 568 الف درهم استفادت منها 815 أسرة بالعين في أول أيام المشروع الذي يتواصل على مدى الايام القادمة لتوزيع مزيد من المبالغ المرصودة للفئات الضعيفة في مختلف مدن ومناطق الدولة·
وجرى التوزيع بالمقر الرئيسى للهيئة في العين ومدرسة المرخانية بحضور سعادة عبدالله عقيدة المهيري أمين عام صندوق الزكاة وسعادة محمد حبروش الرميثي نائب الامين العام للشؤون الادارية والمالية بهيئة الهلال الاحمر وحمد سيف الشامسي مدير فرع الهلال الاحمر بالعين·
وأكد الامين العام لصندوق الزكاة أن الحملة التي يتم تنفيذها بالتعاون مع الهلال الاحمر الإماراتي تأتي تعبيرا عن مدى التعاون الوثيق بين الجانبين سيرا على خطى قائد مسيرة العطاء وباني النهضة الشاملة في البلاد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مشددا على عزم الصندوق بذل جهود مضاعفة في هذا الجانب تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات·
وقال ان صندوق الزكاة يعمل في ضوء تعليمات معالي محمد بن نخيرة الظاهري وزير العدل والشؤون الاسلامية والاوقاف رئيس مجلس ادارة الصندوق وأعضاء مجلس الادارة على مواكبة مختلف المستجدات التي من شأنها الارتقاء بمستوى الاداء وسرعة ايصال أموال المزكين إلى مستحقيها بشكل يجسد الرؤية العصرية التي انطلق من خلالها صندوق الزكاة لاحياء فريضة الزكاة·
وذكر سعادة محمد الرميثي أن الهيئة عملت بالتنسيق مع صندوق الزكاة على وضع كافة التدابير المتعلقة بتوزيع أموال الزكاة حيث يستمر التوزيع حتى يوم 5 أبريل القادم عبر فروع الهلال الاحمر ومكاتبها المختلفة لتغطى مختلف مدن ومناطق الدولة ويشمل التوزيع الاسر الضعيفة والمحتاجة في كل من الشارقة ودبى وعجمان وأم القيوين والفجيرة ورأس الخيمة والمنطقة الغربية والرويس وبني ياس وأبوظبي·
وذكر أن هذا المشروع يعد الاول من نوعه الذي يتم من خلاله توزيع مبالغ الزكاة التي جمعها صندوق الزكاة خلال الفترة الماضية على المحتاجين عبر فروع الهلال الاحمر المنتشرة في مختلف مدن ومناطق الدولة·
لافتا الى المعايير التى تم على أساسها اختيار الأسر التى تم تسليمها مبالغ الزكاة وهى من الفئات التى تم تسجيلها فى الفرع للتواصل معها بصفة مستمرة ضمن برامج المساعدات المحلية بالهيئة حيث تم إجراء دراسات ميدانية وبحث اجتماعي لتلك الحالات للتأكد من ظروفها وأحوالها المعيشية·
وأشاد حمد سيف الشامسى بجهود متطوعى الهلال الاحمر ورجال الشرطة في التنظيم والاشراف على عمليات التوزيع لإخراجها بالصورة الحضارية التى تليق بسمعة الهلال الاحمر وتحقق الاهداف الانسانية التى يتطلع من خلالها صندوق الزكاة لأداء الامانة وإيصال زكاة أموال المحسنين لمستحقيها بالسرعة والشكل الملائم· وتمت عمليات التوزيع فى موقعين الاول خصص للسيدات بمقر الهلال الاحمر الرئيسى والثانى للرجال بمدرسة المرخانية·
الى ذلك لأعلنت المجموعة الإماراتية العالمية للقلب عن مشاركة جراحي قلب سويديين في بعثات العطاء لزايد الخير تحت مظلة هيئة الهلال الأحمر والتي تسعى إلى تقديم خدمات جراحية وعلاجية للمرضى من الفقراء والمعوزين في الدول التي تزورها البعثة·
وقال الدكتور عادل الشامري رئيس بعثة العطاء لزايد الخير استشاري جراحة القلب والعناية المركزة في مستشفى زايد العسكري إن الخبراء السويديين هم من كبار المتخصصين في مجال أمراض وجراحة القلب في المستشفى الجامعي السويدي مشيرا إلى أنه تم اعتماد آلية للتعاون للمشترك مع المستشفى الجامعي السويدي في مجال استقطاب الكوادر والخبرات السويدية التخصصية للعمل ضمن فريق العطاء لزايد والمشاركة في برامجه العلاجية والجراحية والتدريبية محليا وخارجيا·
ومن جهته قال الدكتور وائل المحاميد نائب رئيس المجموعة الإماراتية العالمية للقلب استشاري أمراض القلب إن مشاركة الخبراء السويديين ضمن فريق الإمارات العالمي لجراحات القلب المفتوح يأتي انطلاقا من إيمانهم بأهمية العمل التطوعي الإنساني لخدمة مرضى القلب المعوزين وغير القادرين على تحمل تكاليف العلاج الباهظة، مشيرا إلى الدور الإنساني الذي تقوم به المجموعة التي تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم لخدمة المرضى في مختلف دول العالم·
وأشاد البروفسور جونر سنسون استشاري جراحة القلب في المستشفى الجامعي السويدي بالنموذج الإنساني المتميز للمجموعة الإماراتية العالمية للقلب والتي تعمل تحت مظلة هيئة الهلال الأحمر وبرعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس هيئة الهلال الأحمر، والتي شكلت نقلة نوعية في مجال العمل التطوعي الجراحي على مستوى العالم من خلال ماتقدمه من برامج متنوعة سواء كانت علاجية أو جراحية وحتى تدريبية علمية بمشاركة نخبة من كبار جراحي القلب في العالم·
من ناحية اخرى تسلم فرع هيئة الهلال الأحمر بدبي تبرعات موظفي بنك الفجيرة الوطني لدعم الحملة الإنسانية التي تنفذها الهيئة لمساعدة المتضررين من المد البحري في الدول المنكوبة بجنوب وجنوب شرق آسيا·
وقدم مايكل اتش ويليامز المدير العام لبنك الفجيرة الوطني شيكا بقيمة 70 ألف درهم هي حصيلة التبرعات المادية المقدمة من موظفي البنك إلى السيد محمد عبد الله الحاج الزرعوني مدير فرع الهيئة بدبي بحضور عدد من الإداريين والموظفين وممثلين عن البنك وفرع الهلال الأحمر·
وأشاد محمد عبد الله الحاج الزرعوني مدير فرع هيئة الهلال الأحمر في دبي بالمبادرة الكريمة التي قدمها بنك الفجيرة الوطني وموظفيه لدعم حملة الهلال الأحمر لمساعدة المتضررين من كارثة فيضان تسونامي·
وقال إن الهيئة تسعى لتنفيذ العديد من المشاريع لصالح سكان المناطق المنكوبة في مختلف المجالات التنموية بما في ذلك إنشاء دور للأيتام ومراكز للأمومة والطفولة ومستشفيات ومساكن للأسر التي شردتها أمواج الفيضان العاتية في الوقت الذي تواصل فيه جهودها لإيصال المساعدات المادية الأخرى وأهمها المواد الغذائية والأدوية لسكان مخيمات إيواء اللاجئين وهي في مجملها جهود تتطلب المزيد من العطاء والمبادرات من المحسنين بالدولة·
وأشار إلى التحسن المتواصل في طرق وآليات إيصال المساعدات العينية المختلفة للمتضررين بالمناطق المنكوبة في ظل استمرار جهود الهيئة لإيصال المساعدات من المواد التي تم استلامها من المحسنين خلال الفترة الماضية الأمر الذي يبشر بتلبية الاحتياجات المعيشية الأساسية للمتضررين خلال الفترة القادمة·
وأهاب مدير فرع الهلال الأحمر في دبي بالمحسنين تقديم مزيد من الدعم والمساعدات لإخوانهم في الإنسانية الذي شردهم المد البحري وقضى على أمنهم واستقرارهم وتركهم بدون مأوى في انتظار العون والمساندة من أصحاب القلوب الرحيمة·

اقرأ أيضا

"الاتحادية للموارد البشرية" و"تحقيق أمنية" تطلقان حملة عمرة الأطفال