الاتحاد

الرئيسية

استطلاع لبلدية أبوظبي: الجمهور يتفهم ظروف أعمال تطوير شارع السلام

مشروع تطوير شارع السلام في أبوظبي يستوعب نحو 25 ألف سيارة في الساعة عند انجازه

مشروع تطوير شارع السلام في أبوظبي يستوعب نحو 25 ألف سيارة في الساعة عند انجازه

أظهرت نتائج استطلاع أجرته بلدية مدينة أبوظبي وشمل نحو 1000 شخص من شرائح مختلفة من سكان المدينة تفهمهم لظروف اعمال تطوير شارع السلام والطريق الشرقي الدائري رغم ما تحدثه بعض مراحل المشروع من ازدحامات مؤقتة وتحويلات لمسار الحركة المرورية معربين عن تفهمهم لاسباب هذه الازدحامات.
وأكد المستطلعة أراؤهم أن النتائج عند انتهاء المشروع ستكون ايجابية، وان حركة المرور والسير ستكون اكثر انسيابية ليس في منطقة المشروع فحسب بل في مدينة ابوظبي كلها.
واستهدف الاستطلاع - الذي تم اجراؤه - الإطلاع على آراء الجمهور للأخذ باقتراحاتهم والتعرف على مدى ردود فعلهم على سير عمليات الإنشاء الخاصة بمشروع تطوير شارع السلام والطريق الشرقي الدائري عبر استبيان ميداني اجرته البلدية في الربع الاخير من عام 2009 لمختلف شرائح المجتمع والجنسيات والفئات العمرية من الجمهور بما فيهم مستخدمو الطريق وسائقو سيارات الاجرة والمركبات الثقيلة واصحاب المحال التجارية.
وتم اجراء الاستطلاع في المنطقة المتأثرة بالاعمال وشارع السلام وشمل عينة بلغ عددها 1000 شخص تم اختيارهم بشكل عشوائي ليكون معياراً مهماً لخطة البلدية في كافة مراحل مشروع تطوير شارع السلام والطريق الشرقي الدائري والدراسات والمسوحات التي ستجري في المستقبل والتي سيتم إجراؤها وفقا لنتائج هذا المسح.
وخلصت نتائج الدراسة إلى أن هناك إدراكا تاما لأهمية المشروع ودور بلدية مدينة أبوظبي في ايجاد حلول مؤقتة لحين انجازه وتوقعات بأن تفضي الأمور إلى الأفضل عند الانتهاء من تنفيذه بالكامل، على أمل أن يسهم في حل مشاكل الازدحام ومواقف السيارات والتلوث.
ويستوعب مشروع تطوير شارع السلام بعد إتمام جميع مراحل التنفيذ نحو 25 ألف سيارة في الساعة.
وتولي بلدية مدينة أبوظبي دعماً مستمراً لتطوير البنى التحتية وخاصة شبكة الطرق والجسور والأنفاق وعملت على إيجاد بنية تحتية آمنة ومتطورة لمواكبة حركة التنمية في كافة المرافق الاقتصادية والسياحية والصناعية.
ويأتي مشروع تطوير وإعادة تأهيل شارع السلام هذا المرفق الحيوي والشريان الأكثر أهمية واستراتيجية في تيسير حركة المرور والعمل كصلة وصل مؤثرة في مدينة أبوظبي، تجسيداً لالتزام حكومة أبوظبي وحرصها على تحسين نوعية الخدمات في مدينة أبوظبي.
وأكدت بلدية مدينة أبوظبي أن العمل جار حالياً في تنفيذ مشروع تحسين شارع السلام إلى ممر نقل آمن ومتواصل، ويتم تنفيذ هذه التحسينات من خلال أربعة عقود تتضمن تقاطعات علوية، لفصل الحركة المرورية، إضافة إلى التحسينات الأخرى

اقرأ أيضا

فرحكم.. فرحنا