صنعاء (وكالات) منعت ميليشيا الحوثي الانقلابية، إطلاق حملة التطعيم ضد وباء الكوليرا المنتشر في المناطق الواقعة تحت سيطرتها، والتي تأخرت منذ عام، ولم تسمح لمنظمة الصحة العالمية بتنفيذها. وكشفت مصادر يمنية أن المسؤولين الحوثيين يشترطون على منظمة الصحة العالمية، توفير أدوية لجرحاهم في جبهات القتال بديلاً عن شحنات التطعيم، التي قالوا إنها ليس لها جدوى في ظل استمرار الحرب. واستنكر القائم بأعمال رئيس بعثة مجلس التعاون الخليجي لدى اليمن سرحان المنيخر، عرقلة الحوثيين للجهود الإغاثية، ومنع منظمة الصحة العالمية القيام بعمليات لقاح وباء الكوليرا في المناطق الخاضعة لسيطرتها، وفق ما نقلته عنه وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.