الاتحاد

الإمارات

جواهر القاسمي تطلق مبادرة لدعم المجلس القومي المصري للطفولة

أكدت قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة دعمها لبرامج المجلس القومي للطفولة والأمومة بجمهورية مصر العربية، وأعلنت عن مبادرتها لمساندة أحد برامج المجلس القومي للطفولة بما يسهم في نشر الوعي بحقوق الطفل والتواصل مع المجتمع لحمايته·
جاء ذلك خلال الزيارة التي قامت بها الشيخة جواهر القاسمي للمجلس القومي المصري للطفولة والأمومة في إطار زيارتها لجمهورية مصر العربية بهدف الاطلاع على تجربة المجلس في خدمة قضايا الطفولة والأمومة·
مجالات التعاون
وبحثت الشيخة جواهر خلال زيارتها لمقر المجلس القومي للطفولة المصري مجالات التعاون بين الجانبين خاصة في مجال تطوير خدمات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة والتي تهم دعم قضايا الطفل والمرأة وتنمية المجتمع والتركيز على الخدمات التي استحدثها المجلس ''كخط نجدة الطفل'' والمعني بحماية الأطفال من العنف المجتمعي والأسري·
واستقبلت الشيخة جواهر القاسمي لدى وصولها لمقر المجلس القومي للطفولة سعادة السفيرة مشيرة خطاب الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة بمصر والقيادات بالمجلس·
واستعرضت الشيخة جواهر في لقائها تجربة إمارة الشارقة في تأسيس العمل المجتمعي وإنشاء المؤسسات المعنية بخدمة الأسرة بمجتمع الشارقة بشكل خاص ودولة الإمارات بشكل عام، وأكدت الشيخة على أهمية اللقاء الذي يهدف إلى الاستفادة من خبرات المجلس القومي للأمومة والطفولة في مصر في إطار اهتمام المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بتوعية المرأة والفتاة والطفل وتحقيق الأمان النفسي للأسرة حيث تعد هذه ركائز هامة في التنمية الأسرية، وتناولت جانب حماية الطفل والأسرة بشكل عام فيما يتعلق بالهوية الثقافية المحلية والهوية الإسلامية وحماية حقوق الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة والتركيز على تطوير الخدمات وتفعيلها بدوائر ومؤسسات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في مجال حماية الطفل·
من جانبها أكدت سعادة السفيرة مشيرة خطاب أن المجلس القومي المصري للطفولة نجح منذ عامين في استحداث نظام يدعم الأمان من العنف الأسري ضد الأطفال، وقالت إن النظام أصبح يضمن حل المشكلات الأسرية وإيجاد سبل للتعامل مع الأطفال بمشاركتهم بدلاً من فرض الأمور عليهم واحترام حقهم في التعبير، وأضافت أن الخدمة التي تعمل خلال 24 ساعة متواصلة بشكل يومي تضمن السرية والخصوصية لمستخدميه على الرغم من الاستعانة بعدد كبير من المتطوعين، وأفادت خطاب بأن ''خط نجدة الطفل'' يأتي ضمن برامج ومشاريع المجلس لتقديم الخدمات المناسبة لإزالة الخطر عن الطفل بإعداد شبكة من الجهات المعنية مثل الوزارات والجمعيات الأهلية والقطاع الخاص حيث يعد المجلس القومي للطفولة والأمومة الآلية الوطنية المعنية بالأم والطفل، ويعمل كذلك من أجل تمكين ورفاهية واستقرار الأسرة المصرية·
برامج المجلس القومي
واطلعت الشيخة جواهر القاسمي والوفد المرافق لها من السفيرة مشيرة خطاب والقيادات العاملة بالمجلس خلال الزيارة على برامج المجلس القومي الناجحة كبرنامج صحة المراهقين والمبادرة التعليمية لمؤازرة حقوق الطفل وإسهامات المجلس في إضافة تعديلات على قانون حماية الطفل، إضافة لبرنامج جديد يسمى ''أفلاطون'' يعنى بإنشاء النوادي في المدارس لتفعيل الموضوعات والقضايا التي تهمهم بنشر حقوقهم·

اقرأ أيضا

قائد القوات البحرية يلتقي رئيس أركان القوات اليابانية المشتركة