الإمارات

الاتحاد

«علوم الفضاء»: إطلاق «كيوب سات» نهاية العام الجاري

حميد مجول النعيمي

حميد مجول النعيمي

أحمد مرسي (الشارقة)

قال الدكتور حميد مجول النعيمي المدير العام لأكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك، أن الأكاديمية تعمل حالياً على بناء وتجهيز قمرين اصطناعيين صغيرين «كيوب سات»، ليتم إطلاقهما بنهاية العام الجاري، حيث تستخدم لرصد الأشعة السينية خارج الغلاف الجوي للأرض التي تأتي من الشمس والأجرام السماوية الأخرى.
وقال إن القمرين الصغيرين «كيوب سات» يتم تجهيزهما في المختبر المركزي بالأكاديمية، بالتنسيق والتعاون مع مراكز ومؤسسات عالمية تختص بدراسات الغلاف الجوي والدراسات العلمية، وأن هناك نحو 15 من الطلاب والباحثين من أعضاء هيئة التدريس في جامعة الشارقة، يشرفون على هذا العمل العلمي المهم.
وأضاف أن نسبة الإنجاز في المشروع زادت عن الـ50%، والعمل خلال الفترة المقبلة سيتركز على مراحل الربط التقني الدقيق بين الأجهزة، وأن هذه المراحل ومرحلة الإطلاق ستكون بنهاية العام الجاري، وبالتنسيق مع وكالة الإمارات للفضاء، وستطلق بالتعاون مع دول مالكة للأقمار الاصطناعية.
وأفاد الدكتور النعيمي بأن مثل هذه الأقمار الاصطناعية «بحجم كف اليد وبشكل مربع»، تختص بدراسات الغلاف الجوي والدراسات العلمية، من خلال إرسال تجارب علمية إلى الفضاء، بتكاليف أقل بكثير من تلك المطلوبة لإرسال قمر اصطناعي كبير، كما أنها تقوم بالوظائف نفسها التي يؤديها القمر الكبير، في الاستفادة من نتائجها بدراسة الغلاف الجوي.
وقال إن الكادر العلمي المشارك في صناعة الأقمار الاصطناعية الصغيرة، «كيوب سات»، يضم سواعد وعقولاً شابة من الدارسين من المواطنين والعرب، وإن الأكاديمية حريصة على تأهيل وتدريب الكوادر الشابة بما يتناسب وتوجهات الدولة بصورة عامة في خلق كوادر مؤهلة ومدربة تتوافق والمنجزات الكبيرة التي حققتها وتحققها الإمارات في هذا الصعيد.

اقرأ أيضا

«الجيش الأبيض».. أطباء ومتطوعون في مواجهة «كورونا»