الرياضي

الاتحاد

دورة تدريبية استثنائية في التواصل مع الخيول

أنجيلو تيلاتين يشرح للمشاركين كيفية التواصل مع الخيول (من المصدر)

أنجيلو تيلاتين يشرح للمشاركين كيفية التواصل مع الخيول (من المصدر)

محمد حسن (دبي)

نظم النادي الملكي للفروسية، في مقره بمنطقة الخوانيج بدبي الدورة التدريبية الاستثنائية في الفروسية، تحت إشراف البروفيسور أنجيلو تيلاتين من جامعة ديلاور فالي لعلوم الخيل بالولايات المتحدة الأميركية، وهو واحد من بين 64 زميلاً لدى جمعية الخيالة البريطانية في العالم. وشهدت الدورة مشاركة فرسان من داخل الدولة ومن السعودية وسلطنة عمان والكويت.
اشتملت الدورة التي استمرت على مدى أربعة أيام على محاضرات نظرية وعملية، وشهد اليوم الأول محاضرة عن كيفية التواصل مع الخيول، تلاها تطبيق عملي بتدريب المشاركين على كيفية تدريب الخيول لأداء مهام التجهيز للمنافسات، ثم حصة في ركوب الخيل لجميع الفرسان لتصحيح أسلوب الركوب بالطريقة العلمية الجديدة.
وكانت المحاضرة الثانية حول كيفية تعليم الخيل مهارات الحيل المميزة، قد تلاها تدريب عملي للمشاركين، وشهد اليوم الثالث محاضرة عن سلوك الخيول في الطبيعة، تلتها تدريبات عملية على مهارات الحيل وجيمكانا للمنافسة، ثم حصة في ركوب الخيل للفئة المتقدمة في قفز الحواجز والدراساج.
وشهد اليوم الرابع والختامي مسابقات مثيرة لاختيار أفضل فارس يقدم مهارات الحيل المميزة مع الخيول، وهو تطبيق عملي للتدريبات التي حصل عليها المشارك، ثم جيمكانا وبوني كلوب، وتدريبات العمل بروح الفريق الواحد، وأخيراً كيفية بناء الفرق.
وأشاد عدد من المشاركين في الدورة بالمحاضرات النظرية والعملية وبالخبرة الكبيرة للمدرب البروفيسور أنجيلو تيلاتين، مشيرين إلى أنهم اكتسبوا مهارات ومعارف جديدة وفريدة ستكون مفيدة لهم في ممارستهم للفروسية.
الجدير بالذكر أن التدريبات أهلت المشاركين ليمارسوا ركوب الخيل من دون اللجام حيث تم تدريبهم على تلك المهارة باستخدام بعض التقنيات الحديثة، وأهمها التواصل مع الخيول، والذي هو العنصر الأساسي في الفروسية.
من جانبه، تقدم المدرب البروفيسور أنجيلو تيلاتين بالشكر لإدارة النادي والقائمين عليه على حسن الاستقبال والضيافة وتنظيم الدورة، وقال: الجهود التي يبذلها النادي في تثقيف الناس لتحسين علاقتهم بالخيول أمر لا بد من الواجب شكرهم وتقديرهم عليه، مؤكداً أن الدورة كانت ناجحة جداً، كما أن المشاركين كانوا يبادرون بالكثير من الأسئلة للاستفادة بشكل كبير.
وقال مصطفى علي بن أحمد عمشان، الرئيس التنفيذي للنادي، إن هذه الدورة الفريدة من نوعها تأتي تأكيداً على التزام النادي وحرصه الدائم على خدمة الفروسية، وتقديم كل ما هو جديد ومبتكر في هذه الرياضة التراثية الأصيلة.
وأضاف: كل الخطط والبرامج التي قام بها النادي من قبل مستلهمة من توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي نتعلم كل يوم منه قيم العطاء والبذل والتميز والابتكار.
وتابع: هذه الدورة تحمل أهمية خاصة، وتوفر فرصة ممتازة للفرسان لصقل مهاراتهم واكتساب الجديد في عالم الفروسية، مشيداً بالبروفيسور أنجيلو تيلاتين مشيرا إلى أنه يعتبر واحداً من 64 زميلاً لجمعية الخيالة الملكية البريطانية.
وأوضح «لدى النادي عدد من الفعاليات خلال الفترة المقبلة قبل انطلاق موسم الفروسية، سيتم الكشف عنها خلال الأيام المقبلة».

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة بن شخبوط يفوز بعضوية «دولي» الرياضات الإلكترونية